الشرطة تؤكد ملاحقة مرتكبي جريمة قتل قوة من الجمارك

 

الخرطوم- فاطمة علي

أدانت وزيرة المالية والتخطيط الاقتصادي هبة محمد علي، الحادث الذي تعرضت له قوات الجمارك مؤخراً وأدى لاستشهاد قوة من خمسة أفراد برصاص المهربين في الولاية الشمالية “الدبة”.

وأعلنت هبة في منبر (سونا) أمس، وقوفها مع هيئة الجمارك لمكافحة التهريب، بإتخاذ حزمة تدابير للحد من تكرار مثل هذه الجريمة البشعة والشنيعة، وقالت: “نحن على يقين بالقبض على مرتكبي هذا الفعل الإجرامي، ولكل من تسول له نفسه الإتيان بمثل هذا الفعل”.

وأوضحت أن هيئة الجمارك وحدة تابعة لوزارة المالية، تلعب دورا عظيما في الحد من التهريب، وأضافت بأن تهريب السلع الممنوعة المسربة لداخل البلاد له أثر سيئ على الاقتصاد والمجتمع.

من جانبه، كشف رئيس هيئة مدير هيئة الجمارك الفريق شرطة بشير الطاهر، أن القوة تعرضت لإطلاق نار كثيف من قبل المهربين أدى  لاستشهاد القوة بأكملها، بعد أن فقدت الاتصال بالمركز، وكانت القوة تحركت إثر معلومات بشأن مهربين في طريقهم للخروج، وتم عمل كمين للقوة المداهمة، وهرب الجناة، واضاف بأن البحث لازال جاريا للقبض على الجناة، وأكد أن خبرة الجمارك قادرة على ضبط الجناة لحماية البلد وأمنه، ووصف الحادث بالبشع وغير الإنساني من أجل المال وتخريب الاقتصاد.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!