الهلال الأحمر الإماراتي يُسيِّر قافلة مُساعدات إنسانية لولاية كسلا

 

كسلا: محمد جادين

وصلت ولاية كسلا قافلة مساعدات إنسانية عبر ١١ شاحنة مقدمة من الهلال الأحمر الإماراتي  للمتضررين من السيول والفيضانات بولاية كسلا شملت ألف طرد غذائي و٣٠٠ خيمة بالإضافة إلى مواد طبية وناموسيات ومشمعات، وماكينات رش ومبيدات تم توزيعها في ١٠ مواقع بولاية كسلا استفاد منها حوالي ١٠ آلاف من المتضررين بمحليات الولاية المُختلفة.

وكان في استقبال القافلة نائب والي كسلا المكلف، أمين أمانة الحكومة، أرباب محمود فضل بجانب قيادات الادارات الأهلية والمواطنين  بكسلا.

وأعرب أرباب عن شكره لحكومة الإمارات على الدعم  والمساعدات المتواصلة للشعب السوداني وعلى وجه الخصوص ولاية كسلا، وأعتبر أن وجود الهلال الاحمر الإماراتي في حاضرة الولاية تأكيد لمتانة وعمق العلاقات القوية بين البلدين، وقال إن وصول القافلة للولاية رغم الظروف الحالية يؤكد اهتمام القيادة الإماراتية بالمحن التي تمر بها البلاد، وتعهد بتوصيل المساعدات إلى جميع مستحقيها  من المتضررين بالفيضانات  في القاش  والقرى وغيرها من المناطق.

وقال رئيس وفد الهلال الأحمر الإماراتي محمد سالم الجنيبي، إنه منذ إعلان حالة الطوارئ في السودان تم إنشاء  جسراً جوياً يحمل المُساعدات العاجلة الغذائية والإيوائية والصحية، بجانب الشراء من السوق المحلي لتغطية الاحتياجات العاجلة بالتنسيق مع سفارة الإمارات بالخرطوم ووزارة الصحة السودانية  ومفوضية العون الإنساني.

وأكد الجنيبي وقوف حكومة وشعب الإمارات مع السودان صف واحداً حتى يتجاوز محنة الفيضانات  والسيول، وأوضح أن الهلال الإماراتي يعمل دائما بطرق رسمية بالتنسيق مع الجهات المختصة حسب توجيهات ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد واهتمامه لمساعدة الشعب السوداني.

فيما أشاد قيادات وأعيان ونظار القبائل في كسلا  بالدعم  الإماراتي المتواصل وأعربوا عن سعادتهم بوصول القافلة وأشاروا إلى أتت في زمن صعب والولاية تعاني من الفيضانات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!