(3) وفيات وتشريد أسر بفيضان سنجة وقرى تستغيث

 

سنجة- حامد النعيم

أدى الفيضان بسنجة حاضرة ولاية سنار، لوفاة (3) أشخاص بينهم  مسنين بوكالة سكن بالحي الشرقي، وشردت عشرات الأسر بعد أن غمرت المياه منازلهم بارتفاع قارب المترين.

وشكا مواطنون لـ(الصيحة)، من معاناتهم بعد أن أجبرتهم مياه الفيضان التي داهمتهم ليلا على إخلاء منازلهم وترك أثاثاتهم وملابسهم لعجزهم عن إخراجها ووصفوا الوضع بالكارثة التي افقدتهم المأوى والممتلكات.

وأطلق مواطنون بالحي الشرقي نداء استغاثة بمجلسي السيادة والوزراء والدفاع المدني للتدخل، وأوضحوا أن الخسائر والأضرار أكبر من إمكانيات الولاية، وتخوفوا من انهيار جميع المنازل التي غمرتها المياه لثلاثة أيام.

فيما حذر مراقبون من تردي البيئة وامتلاء دورات المياه بالمياه مما ينذر بظهور وبائيات وبؤرة تلوث واسعة تهدد بانتشار الإسهالات المائية والملاريا نتيجة المياه الراكدة.

وتعرضت قرى على ضفاف النيل الأزرق لأضرار كبيرة وانهيار منازل جعل الأسر في العراء ودمر الزراعة جراء الفيضان بمنطقتي الصابونابي وام بنين، وكشف محمد الطيب البشير من قرية الرايات بسنجة، أن أضرار قرى الرايات، الدبكرة، ود الجزولي والجميزة وصلت مرحلة المأساة في ظل عدم وصول مسؤول أو مدير تنفيذي أو منظمات أو ديوان زكاة لهذه القرى المنكوبة والتي تحتاج لإغاثة بعد أن فقد المواطن المأوى والغذاء ودمرت المياه المنازل والزراعة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!