(الصيحة) تابعت تفاصيله الكاملة .. نهاية مسلسل (الفراغ الإداري) بالهلال وتطورات مثيرة في الحلقة الأخيرة

 

الخرطوم / الصيحة

وضع اتحاد كرة القدم حداً لمسلسل الأزمة الإدارية بنادي الهلال بإعلانه رسمياً ظهر أمس عن لجنة التطبيع التي ستقود النادي في الأشهر الأربعة القادمة برئاسة هشام السوباط.. والطاهر يونس نائباً للرئيس.. والفريق شرطة السر أحمد عمر أميناً عامًا وإسماعيل عثمان نائبًا له.. والأمين عبد المنعم أمينًا للمال.. وعضوية كل من رامي كمال، الفاضل التوم، نزار عوض مالك، د. عبد الله العاقب.. واختار الاتحاد عضواً واحداً كاحتياطي وهو الشاكر علي الطاهر.

بداية الأزمة

بدأت أزمة الهلال الإدارية عند نهاية أمد المجلس المنتخب بتاريخ (27 يوليو 2020) في ظل رفض رئيس النادي وقتها أشرف الكاردينال استمرار مجلسه ولو ليوم واحد بعد نهايته فترته رغم أن التعميم الذي أصدره اتحاد الكرة في وقت سابق باستمرار عمل المجالس التي ينتهي أمدها في ظل جائحة كورونا لأجل غير مسمى إلى حين السماح بعودة الجمعيات العمومية.. ودخل الهلال بعدها في فراغ إداري لوقت ليس بالقصير في ظل عدم قيام مجلس الهلال بتقديم خطاب رسمي لاتحاد الكرة يخطره فيه برفض الاستمرار لتتم مكاتبات بين الاتحاد والمكتب التنفيذي للهلال ولقاءات مع الهيئة الاستشارية قبل أن يبدأ الاتحاد في لقاء التنظيمات الزرقاء المختلفة واستقبال ترشيحاتها للعمل في لجنة التطبيع.

عودة أشرف

بعد أسابيع من الصورة الضبابية والشد والجذب في البيت الهلالي.. عاد أشرف الكاردينال بشكل مفاجئ وأعلن عدوله عن موقفه بشأن الابتعاد وأعلن موافقته على العمل لفترة أخرى قادمة ليضع الاتحاد على طاولته ثلاثة خيارات من بينها الاستمرار بنفس مجلسه وخيار آخر أن يستمر مع مجلسه القديم مع إضافة بعض الأعضاء الجدد والثالث أن يأتي كرئيس للجنة تطبيع يختار عناصرها بنفسه وهو الخيار الذي وافق عليه الكاردينال.

اعتذار سابق

إبان فترة الفراغ الإداري الذي عانى منه الهلال بعد نهاية أمد المجلس المنتخب، كان هشام السوباط وعبر مجموعة تحت اسم (الحادبون) هو أحد الأسماء التي تم تقديمها لاتحاد الكرة لقيادة لجنة التطبيع الزرقاء.. لكن بعد ظهور الكاردينال من جديد في المشهد.. وبتاريخ (13 أغسطس 2020) تقدم السوباط بخطاب اعتذار رسمي لاتحاد الكرة عن العمل في لجنة التطبيع الخاصة بنادي الهلال رغم احترامه للنادي ولمكانته.

انقلاب جديد

وبعد أيام من تقدم الكاردينال وموافقته على العودة لقيادة لجنة التطبيع، وما ترتب عليه من اعتذار لهشام السوباط.. شهد الموقف الهلالي انقلاباً جديداً وذلك بعد أن أرسل الكاردينال بخطاب اعتذار رسمي لاتحاد الكرة عن رئاسة لجنة التطبيع مؤكداً ابتعاده عن المشهد .. وبحسب متابعات (الصيحة)، فإن السوباط حضر إلى مباني الاتحاد في نفس يوم وصول خطاب اعتذار الكاردينال والتقى بشداد وأكد استعداده لقيادة لجنة التطبيع وجاهزيته من الناحية المالية لحل كل مشاكل النادي المالية سواء قضايا الفيفا أو الأموال التي يحتاجها النادي للتسيير في هذه الفترة إلى جانب معالجة الإشكاليات بملعب الهلال.

رفض أزرق وتحركات مناوئة

عقب بروز اسم السوباط في وسائل الإعلام كأبرز المرشحين لقيادة لجنة التطبيع، أعلنت العديد من التنظيمات ووسائل الإعلام الهلالية رفضها الشديد والكامل لهذا الخيار وشنت هجومًا لاذعًا على اتحاد الكرة من ناحية والسوباط من ناحية أخرى مشككة في انتمائه لنادي الهلال إلى جانب أحاديث علاقته بالنظام البائد ووجود ملفات فساد في مواجهته .. وامتد تصعيد بعض التنظيمات للإعلان عن تحركات ضد السوباط وتقديم شكاوى ضده داخلياً وخارجياً.

موافقة ورفض مفاجئ

صباح أمس السبت، وبالتمرير، وافق المكتب التنفيذي لاتحاد الكرة على رئاسة هشام السوباط لنادي الهلال وعلى القائمة المقترحة والمعدة للجنة التطبيع الهلالية.. لكن وقبل الإعلان الرسمي عن اللجنة وصل مندوب من السوباط وقابل رئيس اتحاد الكرة وسلمه خطاب إعتذار من السوباط عن رئاسة لجنة التطبيع.

رفض وإعلان

الخطوة أثارت غضب رئيس الاتحاد د. كمال شداد الذي أخطر مندوب السوباط أنه يرفض هذا الخطاب ولن يتعامل مع ما جاء فيه وأكد له أن استقالة السوباط مرفوضة بعد أن تمت الموافقة على اللجنة برئاسته من قبل المكتب التنفيذي لاتحاد الكرة ومن ثم وجه رئيس الاتحاد المكتب الإعلامي بنشر خطاب اتحاد الكرة بخصوص تكوين اللجنة للإعلام ليضع السوباط أمام الأمر الواقع، ثم عقد شداد تنويراً صحفياً أعلن فيه عن اللجنة وخلفيات تكوينها مؤكداً أنه لن يسمح للسوباط بالاستقالة ومن بعد حضر السوباط للاتحاد وتراجع عن خطاب الاعتذار وانخرط مع أعضاء اللجنة في اجتماع مع قادة الاتحاد أكد بعده قبوله التكليف.

المهام والمدة

تمتد فترة تكليف لجنة التطبيع الزرقاء لأربعة أشهر (120 يوماً) وتتلخص مهامها في (إدارة شؤون الهلال من كافة النواحي المالية والإدارية والفنية.. حصر عضوية نادي الهلال بواسطة اللجنة المكلفة.. إجازة النظام الأساسي الجديد المقترح في جمعية عمومية لهذا الغرض.. إعداد مسودة للائحة للجنة الانتخابات ولجنة الاستئنافات الانتخابية تجاوز بواسطة الجمعية العمومية.. انتخاب لجنة الانتخابات ولجنة الاستئنافات الانتخابية.. عقد جمعية عمومية لانتخاب مجلس إدارة جديد).

وقرر الاتحاد تكليف المحامي الطيب العباسي عضو اللجنة القانونية وشؤون الأعضاء بالاتحاد السوداني لكرة القدم برئاسة لجنة العضوية بنادي الهلال على أن يتم التشاور معه ولجنة التطبيع لتسمية بقية أعضاء اللجنة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!