مُصدِّرو محجر كسلا يشكون تأخير تصدير المواشي

 

 

كسلا- جمعة عبد الله

شَكَا المُصدِّرون بمحجر كسلا، تضرُّرهم من تأخُّر انسياب الصادر إلى السعودية وبقاء الماشية لأكثر من شهرين في المحجر بانتظار التصدير لعدم وصول كواشف لفحص المناعة.

وقال رئيس شركة دوبا لتصدير الماشية سلمان علي أمس، إنّهم تضرّروا من بقاء الماشية لشهرين ونصف، وإنّ العلف يُكلِّف يومياً (3) ملايين جنيه، وأشار إلى أنّ الماشية أصبح وزنها أكثر من (60) كيلو جراماً وكل يوم الوزن زائد، وأضاف “نُخاطب رئيس الوزراء حمدوك ووزير الثروة الحيوانية بأننا تضرّرنا، وأنّ حوالي 113 ألف رأس بالمحجر في انتظار التصدير بسبب عدم وصول كاشف المناعة”، ونوّه إلى أنّ الدولة تخسر بهذا التأخير جلب العُملات الحرة لبنك السودان وفائدة الاقتصاد القومي، وأوضح أنّ الماشية التي يملكها تعادل حوالي 20 مليون دولار يُمكن أن تسهم في رفد الخزينة بالعملة الحُرة، وقال سلمان إنّ المحجر أقلّ ضَرَراً في رُجُوع الصادر، وأشار إلى إرجاع أربع شركات فقط.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!