مُحاكمة مُهرِّبي وقود بمُوجب قانون الطوارئ بجنوب دارفور

 

نيالا- حسن حامد

أصدرت محكمة الطوارئ العامة نيالا بجنوب دارفور، حكماً على اثنين من جملة أربعة متهمين ضبطتهم مباحث التموين بنيالا يُحاولون تهريب وقود لإحدى مناطق تعدين الذهب.

وقضت المحكمة بالغرامة (200) ألف جنيه لكل من المتهمين الاثنين، وفي حالة عدم الدفع السجن (5) سنوات من تاريخ الحكم ومُصادرة الوقود لصالح حكومة السودان وتسليم الشاحنة لصاحبها المتهم الرابع الذي برّأته المحكمة مع المُتّهم الأول لعدم معرفتهما بالاتفاق الذي جرى بين الطرفين.

وأوضحت حيثيات الحكم أنّ المُتّهم الثاني (ع. أ. ن) قام بشراء الوقود من المُتّهم الثالث (م. أ. م) بطريقةٍ غير رسميةٍ، وبإقرار المُتّهم الثاني الذي قال إنّه اشترى الوقود لترحيله إلى منطقة أغبش بمحلية الردوم، فيما برّأت المحكمة المُتّهمين الأول والرابع.

وضبطت مباحث التموين بالولاية، المتهمين قبل ثلاثة أيام بالمنطقة الصناعية نيالا مُنتصف الليل وهما يعتزمان الذهاب لمنطقة أغبش وهي إحدى مناطق التعدين وبحوزتهما (40) برميلاً من الجازولين مُحمّلة في شاحنة (هينو)، وتم فتح بلاغ في مُواجهتهما بقسم نيالا وسط بالرقم (193) تحت المادة (3/ أ) من قانون الطوارئ.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!