أصحاب الصالات يتحدون قرار الحظر ويُعلنون استئناف نشاطهم

 

الخرطوم- الصيحة

أعلنت شُعبة اتحاد الصالات بولاية الخرطوم، أنّها اتخذت قراراً باستئناف أنشطتها في 15 أغسطس الحالي دُون إذنٍ مُسبقٍ من أي جهة.

وقالت الشعبة في بيان أمس: “نحن في اتحاد الصالات آلينا على أنفسنا أن نتّخذ قراراً بعودة نشاطنا إذا لم ينظر في أمرنا بعد اجتماع اللجنه العليا للطوارئ في صبيحة اليوم السبت الثامن من أغسطس الحالي”.

وأشار البيان إلى أن قضية الصالات تَكمن في الإغلاق الذي تجاوز الخمسة أشهر بسبب جائحة (كورونا) والتي أصبح العالم يتعايش معها وفق شروط واحترازات وقائية، وقال “عادت الحياة الطبيعية في السودان بفتح جميع المرافق في القطاعين، وأصبحت الصالات هي الحلقة الأضعف، وكأنما هي المتهم الأول والمهم في انتشار الجائحة”، وأكّد أنّ الصالات طَرَقَت كل أبواب المسؤولين حاملة معها مذكرة تحوي التزامات واشتراطات صحية مكونة من (17) بنداً مُلزماً لمزاولة نشاطها ولم تجد أُذناً صاغية، ونوه إلى حجم الضرر الذي حاق بأصحاب الصالات والتزاماتهم المالية الضخمة تجاه الحكومة وأسرهم وإيجار الأرضيات التي تثقل كاهلهم، بالإضافة لعشرات الآلاف من الموظفين والعُمّال الذين يعولون أسراً، بجانب الأسر المُتعفِّفة التي تستفيد من فائض الأطعمة والوجبات من الصالات، وأضاف “ويتمثل الظلم الأكبر في السَّماح للمزارع والمطاعم والفنادق بإقامة المُناسبات والصالات المُتحرِّكة في الأحياء والميادين العامة، وتغض الجهات المعنية الطرف عن كل ما يجري”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!