لجنة مُتابعة ملف سد النهضة تُؤمن على طلب تأجيل التفاوض

 

الخرطوم- جمعة عبد الله

ناقش الاجتماع الأول للجنة العليا لمُتابعة ملف سد النهضة الإثيوبي برئاسة رئيس مجلس الوزراء د. عبد الله حمدوك، خطوة الملء الأحادي من جانب إثيوبيا وأثرها على السودان ومسار التفاوُض في المستقبل.

وأمّن الاجتماع على طلب السودان تأجيل التفاوض لمدة أسبوع ليبدأ الاثنين 3 أغسطس، وذلك لتكملة التشاوُر الداخلي حول هذا الملف المُهم. كما أمّن على مُواصلة التفاوُض للوصول إلى اتفاق مُرضٍ ومُلزم للأطراف كافة.

وانعقد الاجتماع بمجلس الوزراء بحضور أعضاء اللجنة (وزراء شؤون مجلس الوزراء، العدل، الخارجية، الري والموارد المائية ومدير عام جهاز المخابرات العامّة، ومدير عام هيئة الاستخبارات). واستعرض موقف السودان التفاوضي خلال كل المراحل السابقة انتهاءً بالجولة الحالية برعاية الاتحاد الأفريقي، وأكد سلامة الموقف بما يحفظ مصالح السودان.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!