الوساطة: توقيع اتفاق السلام سيتم قريباً بجوبا

 

الخرطوم- مريم أبشر

أعلن عضو فريق وساطة جنوب السودان د. ضيو مطوك، أنّ توقيع اتفاق السَّلام مع مسار الجبهة الثورية سيتم قريباً بجوبا، وأكّد أنّ الحكومة والجبهة توصّلا لتوافُق حول القضايا القومية المحورية الست.

وأوضح في مؤتمر صحفي بفندق السلام روتانا أمس، أنّه كان من المُتوقّع التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق القضايا القومية أمس، لكن الوساطة رأت أنّه ليس من الضروري التوقيع عليه الآن، وقرّرت التوقيع بالأحرف الأولى على اتفاق السَّلام في مسار الجبهة الثورية بجوبا في المُستقبل القريب، وأضاف بأنّه بالتوصُّل لتوافُق بشأن النقاط الست تكون كل ملفات التفاوُض مع الجبهة اكتملت ما عدا الترتيبات الأمنية، وقال إنّه سيُغادر إلى جوبا اليوم وفي معيته وفدٌ أمنيٌّ لتكملة عملية الترتيبات الأمنية والتي قال إنّها ليست بالقضية الصعبة والكبيرة، وأوضح مطوك أنّ التوقيع بالأحرف الأولى ليس نهاية للعملية السلمية في منبر جوبا باعتبار أنّ هناك مرحلة ثانية وهي مرحلة إعداد المصفوفة الخَاصّة بتنفيذ الاتفاق، وأضاف أن الوساطة ستتقدم بمقترح بالتنسيق مع الشركاء الإقليميين والدوليين لإعداد المصفوفة وترجمة الاتفاق إلى اللغة الإنجليزية، لأنّ كثيراً من الضامنين لا يَتحدّثون العربية، وشكر مطوك، رئيس وأعضاء مجلس السيادة ورئيس الوزراء والقِوى السِّياسيَّة والمُجتمعيَّة السُّودانية للتعاون الكبير الذي وجده وفد الوساطة، كما شكر أجهزة الإعلام التي غطت جميع مراحل التفاوض في جوبا والخرطوم وشكّل ذلك زخماً كبيراً ساعد الوساطة والأطراف المُتفاوضة في التوصُّل لهذه المرحلة المهمة والدقيقة من تاريخ السودان.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!