موقع أمريكي: تسوية ملف ضحايا السفارتين يعزز مصالح الأمن القومي لواشنطن

ترجمة- إنصاف العوض
طالب موقع جيزرو ميديا الأمريكي، واشنطن بالإسراع في تسوية ملف ضحايا الهجوم على السفارتين الأمريكيتين في نيروبي ودار السلام من أجل الرفع الوشيك لاسم السودان عن قائمة الدول الراعية للإرهاب.
وقال الموقع “من الضروري ان تعمل إدارة الرئيس دونالد ترمب والكونغرس بسرعة للإستفادة من الفرصة الذهبية للانتهاء من اتفاقية التسوية الثنائية مع السودان كونها ستساعد على توفير تعويض عادل لضحايا الإرهاب بالسودان، كما أنها تعزز مصالح الأمن القومي للولايات المتحدة”.
وأضاف بان الوقت ليس في صالح المجتمع الدولي والإقليمي بسبب هشاشة الوضع الاقتصادي الذي يهدد الحكومة الانتقالية التي يقودها المدنيون.
فيما أوضحت الدبلوماسية الأمريكية المشرفة على ملف السياسة الأفريقية في السابق جينداي فريزر للموقع، أن السودان المستقر الذي تديره حكومة بقيادة مدنية ضروري لدعم الاستقرار الإقليمي والدولي، وقالت إن الولايات المتحدة نجحت في القيام بالعديد من الإجراءات لتخفيف العقوبات على السودان، وأن ملف إزالته عن قائمة الإرهاب أصبح جاهزاً متى ما التزم السودان بدفع تعويضات الضحايا.
وشددت على أن دفع التعويضات يعتبر “خط أحمر” لا يمكن تجاوزه، كونه مرتبط بحماية وأمن السفارات الأمريكية في العالم، مما يجعله أمراً شديد الخصوصية بالنسبة للأمن القومي الأمريكي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!