وزارة الشباب والرياضة تكشف حقيقة الخلاف مع اتحاد الكرة

الخرطوم- الصيحة
أصدَرت وزارة الشباب والرياضة الاتحادية عبر إدارة الإعلام، توضيحاً حول ما أثير في بعض المواقع بشأن خلافاتها مع الاتحاد العام لكرة القدم بشأن استئناف النشاط الرياضي.. حيث نفت الوزارة أن يكون هنالك خلاف بشأن الترتيبات التي تمت، وأكدت أن القرار بيد السلطات الصحية وأن العلاقة مع اتحاد الكرة جيدة للغاية.. وجاء في التوضيح الذي تحصّلت (الصيحة) على نسخة منه ما يلي:
(عطفاً على ما تم تداوله على مواقع التواصُل الاجتماعي وبعض المواقع الالكترونية، عن نشوب أزمة بين اتحاد الكرة ووزارة الشباب والرياضة الاتحادية بإرسال الأول لخطاب إلى وزارة الصحة عن الوضع الصحي وإمكانية بداية مُنافسات الدوري. وقد تَحَرّت إدارة الإعلام وتأكد عدم صحة ما تم تداوله، وعليه نُوضِّح أن العلاقه بين الوزارة والاتحاد تَجَسّدت فيها معاني التعاون التام خلال جائحة “كورونا” بالإضافة لتلاحم الرياضيين كافة بجميع مكوناتهم فكانوا كالعهد بهم في مقدمة الصفوف بإطلاق عدد من المبادرات بما فيها اندية القمة والتي فتحت دورها لوزارة الصحة الاتحادية، كما قدمت أسرة الاتحاد العام، أكاديمية تقانة كرة القدم لتكون معيناً لوزارة الصحة وهذا عكس روح التعاون بين الجميع لمحاصرة الجائحة، وننوّه بأن الوزارة والاتحاد يعملان بتنسيق تام مع وزارة الصحة، وحال أقرت الجهات الصحية بما يسمح بعودة النشاط سيتم ذلك بتعاون الجميع، ونؤكد أن جميع المعلومات المُتعلِّقة بالوضعية الوبائية في البلاد وبالتالي عودة الانشطة الرياضية يتم الإعلان عنها من خلال الجهات المختصة بتناغم تام، فالهدف واحد).

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى