والي الخرطوم: الوضع الصحي لا يزال خطراً ويجب الالتزام بالاشتراطات

الخرطوم- الصيحة
أكد والي الخرطوم د. يوسف آدم الضي، أن الوضع الصحي لا يزال في مرحلة الخطر، مع تزايد الإصابات وزيادة عدد الوفيات، وقال “سنجري تقييماً حول التكيف مع المرض والالتزام الصارم بالشروط الصحية في كل الأحوال حال استمر الحظر أو أعيد فيه النظر”.
ووجه الوالي المواطنين بأنه لا تراخٍ في الالتزام بالاشتراطات الصحية، مع السعي الجاد لتوفير متطلبات المواطن، وطالب بعدم التعرض للكوادر الطبية أثناء أداء مهامهم. وقال الضي، إن التحدي الأساسي للمديرين التنفيذيين الذين تم تعيينهم مؤخراً عقب إلغاء منصب المعتمد هو النزول للعمل الميداني لمراقبة الأداء والاستجابة لمطالب المواطنين.
وأكد الوالي خلال مشاركته في اليوم المفتوح بقناة الخرطوم اليوم السبت، أن توفير السلع الإستراتيجية الأساسية يأتي على رأس الأولويات وتم تكوين لجنة عليا على مستوى الحكومة الاتحادية والولاية لتوفير السلع التي تشمل الوقود والغاز والدقيق.
ونوه إلى أن المحليات تمثل أكبر التحديات خاصة فيما يختص بالنظافة والاستعداد للخريف، وأشار إلى مبادرة نداء الخرطوم للنظافة كمبادرة من المنصة السودانية لمكافحة “كورونا” كواحدة من المساعي الجادة لحشد آليات عدد من الجهات لإحداث اختراق حقيقي في ملف تراكم النفايات.
من جهته، قال الأمين العام لحكومة الولاية، رئيس الغرفة المركزية المشتركة لطوارئ “كورونا” الطيب الشيخ، إن لجنتها اهتمت بالشرائح الضعيفة، ورصدت أكثر من (500) سلة للأسر المتأثرة بالحظر، بالإضافة إلى الدعم النقدي المباشر، وقطع بأنه لا يوجد مبرر للارتفاع الكبير في السلع المنتجة محلياً، وأشار إلى أن الخرطوم واعدة في تحقيق الاكتفاء الذاتي.
من ناحيته، استعرض مدير عام وزارة البنى التحتية المهندس حاتم أبوقرون، جهود وزارته مع وزارة النفط الاتحادية لتوفير الوقود لكل الجهات العاملة في الطوارئ الصحية والجهات العاملة في توفير السلع والخدمات للمواطنين، ونوه للجهود المبذولة لمواجهة الخريف.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!