احتجاجات لطلاب دارفور بأم درمان

 

الخرطوم- فاطمة علي

أغلق طلاب دارفور بالجامعات أمس، شارع “أم درمان المهندسين – المنصورة” المؤدي إلى سوق ليبيا، احتجاجاً على عدم تنفيذ السُّلطات قرار إجلائهم لولاياتهم، في ظل تفشي وباء “كورونا”.

ورصدت (الصيحة)، طلاباً وطالبات يفترشون العراء بشارع ليبيا بأم درمان بعد إجلائهم من الداخليات، مُطالبين الجهات الرسمية بمعالجة الأمر وتوفير بَصّات سفرية تنقلهم الى مناطقهم، وظل الطلاب على هذا الحال لأربعة أيام دُون مأوى أو طعامٍ، فيما قام سُكّان الأحياء بتوفير وجبات لهم.

وقال أحد الطلاب يدعى قمر آدم، إنّ الوضع مأساويٌّ، وإنهم ظلوا يجلسون في الشارع منذ أسبوعين رغم وعود المسؤولين بترحليهم، وأضاف أنّ بعض الأُسر والمُواطنين استغلت وجود جهات تقوم بترحيل الطلاب، ما أدّى للتكدُّس وزيادة عدد المسافرين، وذكر أنه تم أمس الأول حصر عدد الطلاب والذي بلغ (700) طالب وطالبة، ووعدت الجهات التنفيذية باستخراج تصاريح سفر للبصات لنقلهم، ومازالوا ينتظرون، ونوّه لتخوُّفهم من انتشار “كورونا” بسبب تجمُّعات الأُسر الموجودة معهم، وطالب السُّلطات بالنظر للوضع الذي يعيشون فيه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!