نُدرة التّوابل بسبب “كورونا”

 

بحري- سارة إبراهيم

بدأت الاستعدادات تزداد لاستقبال شهر رمضان المُعظّم، ويأتي في مقدمة المشتريات لهذا الشهر الفضيل التوابل بأنواعها المختلفة، إلا أنّ الوضع الاقتصادي ألقى بظلاله على الأسواق وضربتها حالة من الكساد والركود وارتفاع في الأسعار.

وكشف التاجر عبد الرحمن الدفينة لـ”الصيحة”، عن نُدرة وشُح في التوابل المستوردة للإجراءات التي اتخذتها الحكومة بسبب تفشي جائحة “كورونا” وإغلاق المعابر، وقال إن القوة الشرائية هذا العام ضَعيفة جداً مُقارنةً بالأعوام السابقة، وأرجعها للارتفاع الكبير للأسعار وضعف الأجور، مؤكداً توافر التوابل المنتجة محلياً، وأوضح ان سعر رطل الثوم المستورد وصل إلى ١٦٠ جنيهاً، والبلدي ١٤٠ جنيهاً، وسعر رطل الشمار ١٨٠ جنيهاً، ورطل الكزبرة بـ١٢٠ جنيهاً، ورطل الهبّهان ٢٤٠٠ جنيه، والقرفة بـ٣٠٠ جنيه، والقرنجال ٣٢٠ جنبهاً، ورطل الجنزبيل ٢٤٠ جنيهاً، ورطل الفلفل الأسود ٢٤٠ جنيهاً، أما ربع من الويكة تراوح ما بين ١٣٠٠ إلى ١٤٠٠ جنيه، ورطل الشطة الحارة (دنقابة) بـ٣٠٠ جنيه، أما الشطة العادية بـ١٦٠ جنيهاً، وربع الفول المصري السيوبر بـ١٢٠٠ جنيه والجوال منه بـ١١٥٠٠ جنيه، أما رطل الكركدى بـ٥٠ جنيهاً، وربع التبلدي بـ٨٠٠ جنيه، ورطل العرديب بـ٨٠ جنيهاً.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!