مستور: تواصل “قوش” مع الأحزاب كان لبحث مَخرج لرأس النظام

 

الخرطوم- النذير دفع الله

كَشَفَ الأمين العام لحزب المؤتمر السُّوداني مستور أحمد مستور، أن مدير جهاز الأمن والمخابرات السابق صلاح عبد الله “قوش”، تواصل مع القوى السياسية بعد دخول الثوار للقيادة العامّة للقوات المُسلّحة.

وأكد مستور لـ(الصيحة)، أنّ التواصُل الذي تم ليست له أيّة علاقة بفتح مسارات لدخول القيادة، بل تمّ في إطار البحث عن مخرج لرأس النظام، وأشار إلى أنّ هناك جهات مُحدّدة تُريد إعادته للسطح مرة أخرى بالشباك، وهو ما لن يحدث بعد أن رفضته الثورة، وقال مستور “إذا كان حديث محمد وداعة عن اتّجاه بوابة جهاز الأمن فهي أكثر منطقة عانى منها المُتظاهرون من قمعٍ واعتقالٍ وضربٍ أثناء الدخول للقيادة من اتجاه شروني، وكُنّا شُهُوداً على كل الأحداث وجزءاً من الدخول للقيادة العامة، لذلك فإنّ ما يدور عن دور قوش هو حديث لخلق بلبلة وإدخال الناس في جدلٍ عن دوره من عدمه”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!