“الدعم السريع” تضع ضابطاً في الإيقاف بسبب حادثة الضعين

الخرطوم- الصيحة

كَشَفَ الناطق باسم قوات الدعم السريع عميد ركن جمال جمعة آدم، عن وضع أحد ضُبّاطها في الإيقاف على خلفية الاعتداء على طبيب بمُستشفى الضعين، حتى تكتمل الإجراءات القانونية اللازمة.

وأرجع الحادثة إلى أنّ أسرة أحد الضباط تعرّضت لأعيرة نارية عن طريق الخطأ ونُقلت لمستشفى الضعين، وتم إجراء الإسعافات الأولية منذ الساعة الحادية عشرة ولم يحضر الطبيب إلا بعد استدعائه بواسطة الشرطة الموجودة بالمُستشفى الساعة الخامسة، وعند حضوره وجد أنّ طفلة من بين المُصابين توفيت لرحمة مولاها، فقام الضابط بدفع الطبيب خارج العنبر حتى لا يُثير وجوده غضب أقارب المرحومة، وقد تم احتواء الموقف بعد جلوس الطرفين.

وأشار جمعة حسب (تاق برس) أمس، إلى أنّه حَدَثَ تصعيدٌ للحادثة وأخذت منحى اعتداء النظاميين على الأطباء باعتبار أنها ظاهرة تستدعي المعالجة والوقوف عندها، وقال “تُؤكِّد قوات الدعم السريع أنها دائماً مع القانون، وأن مثل هذه المواقف يتم البت فيها بحسم ودُون تهاونٍ”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!