(300) عُنصر من المخابرات العامّة لتأمين حصاد القمح

 

الخرطوم- الصيحة

أعلن جهاز المخابرات العامة، الدفع بأكثر من (300) من عناصره المُتخصِّصة في أنشطة الأمن الاقتصادي والزراعي لتأمين عمليات حصاد القمح في “الجزيرة, مشروع حلفا الجديدة, النيل الأبيض, نهر النيل, سنار، الشمالية ومشروع الرهد الزراعي”.

وقال الناطق باسم الجهاز، الشاذلي حامد المادح في تصريح أمس، إنّ هذه القُوّات تَعمل للحد من التّهريب والمُضَارَبَة في عملية الشراء، بجانب مُتابعة النقل والتّرحيل والتّخزين في المواعين المُخَصّصة لذلك، كَما تضطلع بإحكام التنسيق بين مُختلف الجهات المُشاركة في تأمين الحصاد والمُساهمة في حل المُشكلات التي قد تَطرأ، خَاصّةً فيما يتّصل بشُح الوقود وقلة الحَاصِدَات ومَواعين التّخزين.

وقد أخذت هذه القوات مَواقعها حسب خُطة موضوعة منذ 29 مارس المَاضي في مناطق الإنتاج كافّة، وبدأت مهامها بالتنسيق مع كل الجهات المُشاركة في حصاد 2020م وفي مُقدِّمتها وزارة الزراعة الاتّحادية والبنك الزراعي والمسؤولون بمواقع الإنتاج، خَاصّةً وأن المساحات المزروعة تبلغ (752) ألف فدان، ويتوقّع أن تصل الإنتاجية إلى أكثر من (800) ألف طن، وقد تصل مليون طن حال نجاح عمليات الحصاد كافّة لهذا العام.

وأكّد جِهَاز المُخابرات، تَواصُل جُهُوده في المجالات كافّة إسناداً لجُهُود الدولة وأنشطتها لتأمين احتياجات المُواطن وخدماته وسَلامته.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!