والي شرق دارفور يتوعّد بحسم المُتفلتين في أحداث “عشيراية”

 

الضعين- أبو بكر الصندلي

تَوعّد والي شرق دارفور المُكلّف لواء ركن المزمل أبو بكر محمد حاج، المُتفلِّتين بالردع والحسم، وأكد أنّه لا تهاون في أمن وسلامة المواطنين.

وزار الوالي، منطقة “عشيراية” بمحلية ياسين التي تعرّضت لأعمال عُنف وحرقٍ للسوق مُؤخّراً، وقال لدى مُخاطبته أهالي المنطقة، إنّ القوات النظامية تعاملت باحترافية وحزم في تأمين المنطقة والقبض على المُتّهمين، وأشاد بالتدخُّل الكبير لأمانة الزكاة بتعويض المتضررين من الأحداث بسرعة واتقان.

من جانبه، أوضح أمين الزكاة آدم مختار، أنّ أمانته خصّصت أكثر من (4) ملايين جنيه لتعويض المُتضرِّرين من الأهالي وتجار السوق، وأضاف أن التعويضات تمثلت في تمليك طواحين كاملة وبناشر هواء للذين حُرقت متاجرهم، وشملت توفير مأوى ومبالغ مالية.

وسلّم والي شرق دارفور وأمين الزكاة بحضور مدير زكاة محلية ياسين، طواحين الغلال والبناشر للمتضررين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!