خلافات وأزمة جديدة بسبب استمرار معسكر المنتخب الوطني

بيانٌ غاضبٌ من تجمُّع الرياضيين

 

الخرطوم- معتز عبد القيوم

مازل استمرار مُعسكر المنتخب الوطني يُثير الجدل بعد أن أصدرت الدولة، قراراً قضى بإيقاف النشاط الرياضي وتجاوبت الاتحادات معه عدا لجنة المنتخبات الوطنية فيما يتعلق بالمعسكر.

مُباراة داخلية

أجرى المنتخب الوطني الأول، مباراة داخلية أمس بين الأزرق والبرتقالي وأدارها طاقم تحكيم بقيادة التجاني، وانتهت بالتعادل الإيجابي 2/2، حيث تقدم الأزرق عن طريق رمضان عجب، وعدّل النتيجة أطهر الطاهر للبرتقالي من ركلة جزاء اُرتكبت مع سمؤال ميرغني من جانب محمد الرشيد، وتقدم سيف الدمازين بالهدف الثاني للأزرق من صناعة أطهر الطاهر، قبل أن يعود سمؤال ميرغني ويرتكب ركلة جزاء مع محمد الرشيد نفسه، ويحرز منها التش هدف التعديل للبرتقالي، وشارك في المباراة على مدار الشوطين (27) لاعباً، وتابع عمار طيفور وحده من الخارج للاستشفاء من إصابة في الساق، حيث تدرب منفرداً تحت أعين طبيب المنتخب د. وائل حداد، وعقب المباراة الداخلية ووفق البرنامج الموضوع من جانب الجهاز الفني، تم منح اللاعبين إذناً بالخروج ومُعاودة ذويهم وهو الإذن الثاني خلال معسكر المنتخب الحالي في فندق (ايوا) بالخرطوم.

اجتماع وأزمة

يعقد الجهاز الفني ولجنة المُنتخبات الوطنية وقيادات الاتحاد العام لكرة القدم، اجتماعاً ظهر اليوم السبت وذلك لحسم أمر استمرار مُعسكر المنتخب الوطني من عدمه،  وكشفت (الصيحة) عن أزمة تبدو ما بين لجنة المنتخبات الوطنية والجهاز الفني تكمن في استمرارية المُعسكر الإعدادي أو تعليقه كما حدث في أمر النشاط الرياضي والدوري الممتاز الذي تم تعليقه بقرار من وزارتي الشباب والرياضة والصحة قبيل أيام، هذا وكشفت متابعات (الصيحة) المُقرّبة من الجهاز الفني للمنتخب الوطني، عن فض المعسكر الداخلي بشكلٍ مُؤقّتٍ اعتباراً من ظهر أمس الجمعة، وكان الجهاز الفني قد اختتم تدريباته بمُباراة داخلية بملعب مدينة الصحافة الرياضية قبل أن يعلن المدرب فيلود عن تسريح اللاعبين بعد تجمُّع استمر لأسبوع.

بيان تجمُّع الرياضيين

وبالمقابل، أصدر تجمع الرياضيين، بياناً تحصلت (الصيحة) على نسخةٍ منه جاء فيه: “الاتحاد العام ممثلاً في رئيس لجنة المنتخبات د. حسن برقو يُغرِّد خارج السرب ويخرج بقرارات تدل على لا مبالاة فاضحة وجهل عميق بالأزمة الصحية وانعدام للإنسانية لا تبرِّره الفطرة السليمة، ويقدح في النوايا حول حرص المسؤول الأول عن المنتخب على سلامة اللاعبين الذين يمثلون الوطن، إن في استمرار معسكر المنتخب والتدريبات خطورة قائمة على صحة اللاعبين، يتحمّلها حسن برقو الذي تدخّل عنوةً في القرار الفني بعد رأي مدرب صقور الجديان الواضح في إنهاء المعسكر، وتحدى به قرارات الدولة، مُعلناً بذلك عدم التزامه بسياسات الطوارئ الصحية المعلنة في البلاد، إننا في تجمع الرياضيين السودانيين نُطالب صراحةً بقرار صارم من الدولة بإيقاف فوضى لجنة المنتخبات وإلزامها بسياسات الدولة حول جائحة “كورونا” والإعلان فوراً عن فض معسكر اللاعبين وإيقاف التدريبات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!