مريخ الشكاوي  هبوط متوالي .

 

* في حديثه التلفزيوني الذي حقق أعلى درجات المشاهدة وصف شداد شكوى لوزان بــ (العبث) .

* العبثيون وأنصار (ألقاب المكاتب) ظنوا أن الرجل سيأتي منهزوماً مكسوراً فإذا به يزيد صلابة ويمعن في تسفيه الشكوى ويحط بها من (ونسة) لــ (عبث) .

*صدق شداد في وصفها بالعبث، وكيف لا تكون عبثاً ولوزان تعتبر تاريخ الشكوى غير ذي بال !!

*عطفاً على قرار لوزان  فمن حق المريخ تقديم شكوى ضد الهلال في مباراة عام 96 حينما خرج زيكو بالكرة، من حق المريخ ذلك طالما أن التاريخ غير مهم وفقاً للوزان  !!

*من عبثية قرار لوزان أن على الاتحاد لا الشاكي عبء إثبات المخالفات!!

*عطفاً على ذلك، فإن على النادي الشاكي أن يكتب فقط اسم الفريق المشكو ضده (الرابطة مثلاً) وعلى الاتحاد البحث في أوراقه عن اللاعب المخالف والمباريات المخالف فيها !!

*لوزان استنت سنة جديدة ذكرتني بمسرحية عادل إمام شاهد ما شافش حاجة والتي يقول فيها (مش انتو الحكومه وعارفين إيه حاجة).

* عطفاً على قرارات لوزان العبثية يمكن للشكاوى مستقبلاً أن تكون بيضاء لا تاريخ ولا حيثيات وأن تقبل من أي شخص طالما أنه يعمل بالنادي !!

*كاس زعمت أن عدار مفوض لتقديم الشكاوى رغم أن تاريخ المريخ منذ أن كان اسمه فكتوريا  لم يتقدم مدير كرة بشكوى .

*بصراحة قرار لوزان أفقدها الاحترام وشكك في كيفية إصدار الأحكام، نعم، هناك شُبهات حول القرار  .

*نقض كثير من أحكام كاس بواسطة الفدرالية السويسرية يزيد الشكوك حول شفافية كاس .

*عموماً أنا مع قرار شداد بعدم الاستئناف، ذلك أنه إهدار للمال العام .

*لماذا إهدار الدولار الحاااار وبما يعادل المليارات في قضية حسمها الهلال في الميدان .

*الهلال حسم اللقب من ميدان النقعة وهو ذات الميدان الذي نال فيه المريخ علقة بثنائية الولد الشقي منتصر عثمان الذي تلاعب بأمير كمال وغيره من كوامر العرضة جنوب .

*نال الهلال اللقب واحتفل مع جمهوره والفلم انتهى من زماااان .

*مجلس المريخ نفسه غير مشغول بلوزان ولم يعلق عليها حتى اليوم .

*أهلي مروي ومن داخل العرضة جنوب أوقف (وهمة لوزان) وجعل الوصيفاب يلتفتون لتواضع فريقهم، وغداً سيكمل شباب الشرطة ما تبقى من أحلام  حمراء  .

*تعثر المريخ غداً وفوز هلال الرمال اليوم يعني أن المريخ لن يجد مركزه المحبب خلف الهلال .

*المريخ يتجه نحو الكونفدرالية ولا مكان له في الأبطال .

*مريخ الشكاوي، هبوط متوالي .

كلام سياسة

*خالد موسى ممثل مفصولي الخارجية، المحسوب على الكيزان قال في تصريحات صحفية (المجزرة التي حدثت بالخارجية لم تحدث في التاريخ) !!

* نقول لخالد، وهل حدث في التاريخ مثل هجمة الكيزان على الخارجية؟

*ألم يحشد الكيزان كل كوادرهم بالخارجية؟ ألم يُنقل أحدهم من الخدمه الإلزامية للخارجية سفيراً بمصر وممثلاً للسودان بالجامعة العربية؟

*ألم يصبح مسئول الدفاع الشعبي وزيراً للخارجية؟

*أين كنت من هذا العبث يا هذا أم أنت أحد الدخلاء على الخارجية ضمن التمكين الكيزاني .

*نقول للوزيرة، اكنسي كنس ودوسي دوووس .

* القمح وصل بورتسودان وقبله  الوقود والأزمة تبدأ في الانفراج اليوم  .

*كل مكائد الكيزان إلى زوال .

*حميدتي الأنسب لقيادة لجنة فك الاختناقات لأنه صاحب العلاقة المتميزة مع دول الدعم والاعتراض عليه من جهة لا تملك الحل ولا تدع من يملكون الحل أن يخرجوا المواطن من معاناته .

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!