الدقير يُؤكِّد ضرورة الإسراع في عملية إصلاح جهاز الشرطة

 

الخرطوم- فاطمة علي    

انتقد رئيس حزب المؤتمر السوداني، القيادي بالحُرية والتّغيير عمر الدقير، قَمعَ المَواكب السّلمية بالهراوات وقنابل الغاز المُسيّل، ووصفها بأنّها مُمارَسة استبداديّة لا تُليق بسُودان ما بعد الثورة.

وقال الدقير لـ(الصيحة) أمس، إنّ المَواكِب السّلميّة هي التي أسقطت النَّظام السَّابق ونصبت السُّلطة الانتقالية، وينبغي على هذه السُّلطة أن تُنظِّم وتَحمِي حُرية التّعبير لا أن تَعتَدِي عليها، وأكّد أنّ أول شعارات الثورة كانت الحُرية التي انتزعها الثُّوّار عُنوةً بغالي التضحيات ودماء الشهداء، وأضاف: “نحن نقف بصلابة في صف الشعب الأبي ضد التّعدِّي على أبنائه الثُّوّار”، ودَعَا الدِّقير، رئيس مجلس الوزراء استناداً إلى سُلطته التي خَوّلتها الوثيقة الدستورية وقانون الشرطة بضرورة الإسراع في عملية إصلاح جهاز الشرطة، وذلك بإزالة تَمكين كل عَناصر النّظام السَّاقِط من مَفاصله.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!