بروفيسور بوب: رفع الدعم يُضاعِف مُعاناة المواطن

 

الخرطوم: الصيحة

حذّر الخبير الاقتصادي بروفيسور عصام عبد الوهاب بوب، من سياسة رفع الدعم أو زيادة الضرائب واعتبرها خطة غير مأمونة العواقب، وقال بوب: لابد أن يكون لدينا تقييم حقيقي بالنسبة للسلع الضرورية للمواطن.

وتوقّع بوب أن زيادة أسعار السلع الاستراتيجية تقابلها زيادة وتضخّم في أسعار كل السلع، وهذا يُماثِل رفع أسعار السلع في الاقتصاد القومي، وبالتالي زيادة معدلات التضخّم بصورة غير مسبوقة، وقال بوب إن هذا الأمر يتطلب إعادة هيكلة الاقتصاد الوطني وضبط مُعدّلات الإنفاق الحكومي والصرف على القطاعات الاقتصادية، وهذا يتطلّب دعماً للقطاعات الاقتصادية مُقابِل تخفيض الإنفاق في القطاع الحكومي.

وأشار بوب في تصريح صحافي أمس، إلى أن مُطالبات المسؤولين برفع الدعم عن بعض السلع بدون وجود توقّعات لِما يُمكن أن يحدث من زيادة في أسعار السلع. ويرى بوب أن الحديث عن زيادة مُرتّبات العاملين متكرّر مهما كانت الزيادة، فإن ارتفاع معدلات التضخم لن تترك لزيادة المرتبات أي أثر، وعليه، من المُتوقّع أن تزيد مُعاناة المواطن في الحصول على السلع الضرورية.

ويرى بوب أن رفع الدعم سيؤثّر على العديد من السلع الاستهلاكية مثل النقل والمواصلات بين الولايات مما سيؤدي بالطبع إلى زيادة أسعار المواد الغذائية، مشيراً إلى أن الحكومة تُركّز في إجراءاتها الاقتصادية على رفع الدعم فقط، ولا تنظر إلى المُتغيّرات الاقتصادية الأخرى.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!