اجتماعٌ مُغلقٌ بين الوساطة و”الحلو” بحُضُور جعفر الميرغني

 

جوبا: الغالي شقيفات

عَقَدَت الحركة الشعبية شمال بقيادة عبد العزيز الحلو أمس، اجتماعاً مُغلقاً مع الوساطة بحُضُور ممثل الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل جعفر الميرغني، لبحث سُبُل مُواصلة التفاوُض مع الحكومة.

وأكّد مُستشار رئيس جنوب السودان، رئيس لجنة الوساطة الفريق توت قلواك، دعم ورعاية الرئيس سلفا كير ميارديت لسلام السودان وتقريب وجهات النظر بين الأطراف والوقوف بجانب الشعب السوداني، وأشار إلى أنّهم لا يعتبرون أنفسهم وسيطاً أجنبياً، بل جُزءٌ من الشعب.

وينتظر أن يلتقي الميرغني، الرئيس سلفا كير ويُسلِّمه رسالة من مولانا محمد عثمان الميرغني.

وفي السياق، عقد الحلو، اجتماعاً مع وفد الاتحادي الذي ضمّ جعفر الميرغني، الأمين عكاشة، معتز الفحل، محمد سيد أحمد وعدداً من القيادات، فيما ضَمّ وفد الحركة، عبد العزيز الحلو، عمار أموم، د. محمد يوسف المصطفى، عبد الله الأمين وآخرين.

وعلمت (الصيحة) أنّ الوفد الاتحادي سيلتقي الأمين العام للجبهة الثورية، رئيس حركة العدل والمساواة د. جبريل إبراهيم وعدداً من قيادات حركات الكفاح المُسلّح بجوبا.

والتقى وفد الاتحادي الأصل برئيس حركة تحرير السودان القائد مني أركو مناوي بفندق “بيرميد”، واستمع الوفد الاتحادي إلى مناوي حول مسار السلام والمفاوضات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!