السيادي يشهد جلسة صُلح بين أسرتي الشهيد معتز البشير والجاني بالدويم

 

الخرطوم: مريم أبشر

أشاد عضو مجلس السيادة الانتقالي البروفيسور صديق تاور، بجهود جامعة بخت الرضا وأسرة الشيخ الياقوت في مساعيهم للتوفيق بين أسرة الشهيد معتز أحمد البشير الهدع، وأسرة الجاني أبوبكر يوسف.

ودعا تاور في جلسة الصلح بين الأسرتين التي نظمتها الجامعة وأسرة الشيخ الياقوت بالدويم أمس، لضرورة التمسك بقيم التسامح والترابط  وتعزيز المبادئ التي أرستها العادات والتقاليد السودانية السمحاء الداعية لصيانة ورعاية المجتمع. وجدد حرص الدولة واهتمامها بكل ما من شأنه تحقيق هذا الهدف، وقال إن العفو الذي تقدم به أولياء الدم يمثل أنموذجاً في الحرص على أمن وسلامة المجتمع ويُعبّر عن القيم الأصيلة للمجتمع السوداني.

من جانبه، أوضح والي النيل الأبيض المكلف اللواء الركن حيدر الطريفي، أن الصلح الذي تم بين الأسرتين يأتي متسقاً مع ما اتسم به أهل الولاية من ترابط وتعايش سلمي عبر التاريخ.

يُذكر أن الشهيد أبوبكر كان قد استشهد إبان أحداث جامعة بخت الرضا خلال العام ٢٠١٦م.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!