“الثورية”: رفضنا وجود “قحت” لأنّ المُؤشِّرات تُؤكِّد أنّهم ضد السلام

 

جوبا: شادية سيد أحمد

أعلن القيادي بالجبهة الثورية، أمين العلاقات الخارجية بحركة العدل والمساواة سيد شريف جار النبي، أنّ موقف الجبهة هو أنّ المسارات لا تتجزأ، لأنّ القضية واحدة وأزمة السودان لا تُحل بـ”القطاعي”، بل بطريقةٍ شاملةٍ، واعتبر أنّ تعليق مسار الشرق يمثل تعليقاً لكل المسارات، وقال: “نحن أتينا من أجل سلام عادل وشامل ينجز في إطار اتفاقية واحدة”.

وأضاف شريف لـ(الصيحة)، بأنّ موقف الحكومة غير مُوفّق، وحثّهم بأن يستمر مسار الشرق كما تمّ الاتفاق حوله لكي تستمر المسارات الأخرى، وقال إنّ هناك تدخُّلاً سافراً لبعض أطراف “قحت” في العملية التفاوضية لتعطيل العملية السلمية، وأضاف: “رفضنا وجودهم لأنّ كل المُؤشِّرات تُؤكِّد أنّهم ضد السلام، ولو أردنا أن يستمر التفاوُض والوصول إلى سلام عاجل ودائم مع شركائنا المُمسكين بملف السلام بحكومة الثورة الانتقالية يجب ألا يزحمونا بأطراف مُعادية للسلام”، وتابع بأنهم لا يُمانعون في وجود مُمثلين من القوى السياسية في المنبر كمُسهِّلين أو مُراقبين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!