ارتفاع حالات التسمُّم الغذائي بولاية سنار إلى (90) إصابة

 

سنجة: حامد النعيم

كشف وزير الصحة والتنمية الاجتماعية المكلف بولاية سنار د. علم الهدى مصطفى أبو كليب، عن ارتفاع حالات الإصابة بالتسمُّم الغذائي الى (90) بزيادة (40) حالة أخرى بين طلاب جامعة سنار ومدرسة بادي الأساسية بنين، وأشار إلى أنّ حالتهم الصحية مُستقرة.

وأكّد الوزير لدى وقوفه على الوضع الصحي للحالات الأخيرة أمس، جاهزية مُستشفى سنار لأيِّ طارئ، وقال إنّه تم أخذ عينات لمعرفة سبب التسمُّم ولم تظهر معامل الولاية النتيجة المرجوّة، وتم أخذ عينات أخرى للمعمل الجنائي بسنار، وعينات لمعمل إستاك بالخرطوم، وعزا ذلك لعدم وجود معامل مُتطوِّرة بالولاية، وناشد المركز بالإسراع في تشييد معمل الصحة العامة بالولاية، ونوه لعقد اجتماعٍ مع لجان المُقاومة وتجمع المهنيين والأطباء ومحلية سنار وإصدار مُوجِّهات تحرك الأتيام بالتنسيق مع الجهات ذات الصلة وعمل غُرفة مُتابعة وتجهيز (600) دِرِب بالترتيب مع الوالي والتأمين الصحي والإمدادات الطبية وجامعة سنار والمحلية، مع استمرار المُتابعة لمُلابسات الحادث بالتنسيق مع الجهات المُختصة، ودعا المحليات ومُديري الخدمات الصحية للتشديد في مُراقبة الأطعمة والمشروبات التي تدخل المدارس وتجمعات الطلاب.

إلى ذلك، أعلن أبو كليب، عن ظهور (50) حالة إصابة بالزائدة الدودية بقرية طفرو بمحلية شرق سنار، وقال إن وزارته أرسلت فرقاً لتقصِّي الحقائق وإجراء المُعالجات اللازمة ومُراجعة صحة البيئة ومُراقبة سلامة الأغذية، وأهاب بمواطني ولاية سنار في المحليات السبع ولجان المُقاومة في القرى والأحياء للاهتمام بصحة البيئة، وقال إنّ تردي البيئة يمثل المُتّهم الأول للأمراض.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!