“المعونة الأمريكية” تُعلن استعدادها للعودة وتوسيع التعاون مع السودان

 

الخرطوم ــ واشنطن: مريم أبشر

كشف رئيس الوزراء د. عبد الله حمدوك، عن جملة تحديات وتعقيدات في الوضع الاقتصادي تواجه الحكومة الانتقالية.

وعبر حمدوك خلال لقائه المدير العام لوكالة المعونة الأمريكية مارك قرين أمس، عن أمنياته في دعم شركاء السودان بما يسهم في مخاطبة التحديات المتعددة التي تجابه الحكومة. وطالب بإسقاط اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب لانتفاء أسباب وجوده فيه بعد سقوط النظام البائد، وأضاف أن ذلك سيسهم، حال تحققه، في استفادة السودان من المبادرات الدولية كالإعفاء من الديون وتدفق الاستثمارات الأجنبية وخلق فرص عمل للشباب.

من جانبه، أكد مارك قرين، أن المعونة الأمريكية على استعداد لعودة التعاون مع السودان وتوسيعه مع دعم الحكومة الانتقالية فنياً في كافة المجالات، وقطع بأن السودان سيتم إسقاطه من اللائحة حال اكتمال الجوانب الإجرائية المطلوبة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!