موقع أمريكي: تأخير الدعم الدولي يجر السودان إلى العُنف

 

ترجمة: إنصاف العوض

كَشَفَ موقع “إن بي آر” الأمريكي، عن تحرُّكات دولية لدعم خُطة الإنعاش الاقتصادي التي أعلنتها الحكومة الانتقالية برئاسة عبد الله حمدوك.

وقال الموقع، إنّ دولاً مثل مصر وقطر وفرنسا، إضافةً للأمم المتحدة، تضغط على واشنطن لرفع العُقُوبات عن السودان، في وقتٍ يسعى فيه الاتحاد الأفريقي لدراسة آلية لتقديم الدعم المالي عبر بنك التنمية الأفريقي لإنعاش الاقتصاد، وأضاف بأن مخاطر الخناق الاقتصادي الذي تتسبّب به العقوبات الأمريكية يمثل أكبر خطرٍ على الثورة السودانية كونه يؤدي لخنق الاقتصاد الذي يؤدي إلى الإحباط ومن ثَمّ ظهور الثورات المُضادة، ونوّه الموقع إلى خطوات لتشجيع الدول العربية والأفريقية الأعضاء في الاتّحاد الأفريقي لجمع الأموال العينية لدعم حكومة حمدوك، ومن ثَمّ استثناء البنوك الأفريقية من العقوبات لتمكينها من تغذية شريان الاقتصاد السوداني، وقال إن تأخير رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب وبطء الاستجابة الدولية لمُناشدات حكومة حمدوك بدعم الديمقراطية الناشئة يُهدِّد بانزلاق البلاد نحو العنف.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!