مسؤولة بـ”اليونسيف”: سُوء التغذية يُودي بحياة (120) طفلاً يومياً في السودان

الخرطوم: الصيحة

قالت مسؤولة رفيعة في مُنظّمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة “اليونسيف”، إن نحو (120) طفلاً سودانياً يموتون يومياً بسبب سُوء التغذية.

وأنهت المديرة التنفيذية للمنظمة بشرق أفريقيا هنريتا فور، زيارتها للبلاد التي استغرقت ثلاثة أيام شَمَلَت الخرطوم وكادُقلي، التقت خلالها برئيس الوزراء عبد الله حمدوك، إضافةً إلى مسؤولين رفيعين.

وقالت فور: بحسب “سودان تربيون” أمس: “هذه لحظة حاسمة للمُضي قُدُماً، حيث بدأ السودان فتح صفحة جديدة في تاريخه”، وأضافت: “إنّه من المُهم جداً أن يجدد السودان التزامه تجاه مُواطنيه الأكثر صُغراً عبر وضع الأطفال والصغار في المُقدِّمة والوسط”، وَدَعَت فور، المسؤولين لوضع احتياجات الأطفال كأولوية بطرقٍ عدة، منها تقوية مكافحة سُوء التغذية، مُخاطبة أزمة التعليم، وزيادة الاستثمار في الأطفال والأشخاص الصغار.

وخلال زيارتها لكادُقلي، أمّنت فور، على أهمية تسريح الأطفال الذين شاركوا سابقاً في العمليات القتالية والمُساعدة في إدماجهم بمُجتمعاتهم، ووعدت بدعم عملية التسريح، وقالت المسؤولة الأممية إنّ تجنيد واستخدام الأطفال في المجموعات المُسلّحة بالسودان يجب أن يتوقّف، وأضافت: “اليونسيف تعمل مع جميع الأطراف لإبعاد الأطفال من الخطوط الأمامية والخلفية في مُجتمعاتهم”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!