مطالبات أممية بالضغط على عبد الواحد نور للانضمام إلى محادثات السلام

وكالات: الصيحة

دَعَا وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لعمليات حفظ السلام جان بيير لاكروا، مجلس الأمن الدولي إلى بذل الجهود اللازمة لإقناع حركة تحرير السودان بقيادة عبد الواحد نور والجلوس إلى طاولة المفاوضات مع الحكومة السودانية.

وقال لاكروا خلال إحاطته مجلس الأمن حول زيارته الأخيرة الى السودان، إن المسؤولين السودانيين في الخرطوم يأسفون لرفض عبد الواحد نور الانضمام إلى عملية السلام على الرغم من الجهود التي بذلها رئيس الوزراء السوداني الذي التقى نور في سبتمبر الماضي خلال زيارته لباريس، ولفت لاكروا إلى أنّ مجموعة نور تواصل مهاجمة مواقع الجيش السوداني في مناطق “قولو”، وقال إنها اختطفت موظفين محليين من منظمات غير حكومية دولية للحصول على فدية، وأضاف: “يجب بذل كل الجهود الممكنة لإقناع جميع المجموعات المعنية بضرورة اغتنام زخم السلام”.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!