قوات من الدفاع الشعبي تقطع الطريق القومي بغرب كردفان

الخرطوم: عبد الله عبد الرحيم

أغلق مُحتجون من قوات الدفاع الشعبي، الطريق الرابط بين ولاية غرب كردفان والخرطوم، وطالبوا الحكومة الانتقالية باستيعاب الرّاغبين منهم في المُؤسّسات العسكرية الرسمية وتنفيذ مطالبهم المالية. 

وأوضحت اللجنة العليا لاسترداد حقوق مجاهدي ولاية غرب كردفان في بيان أمس، أنّ مطالب المُحتجين تشمل تسوية الحقوق المالية لأُسر الشهداء والجرحى، التابعين للدفاع الشعبي واستيعاب مَن يرغب منهم في الأجهزة النظامية الأخرى.

وشملت المطالب بحسب البيان، دمج قوات الدفاع الشعبي التي يُقدّر عددهم بـ(45) ألفاً في ولاية غرب كردفان بالمؤسسات العسكرية الرسمية، وتسريح من يرغب منهم بعد تمليكهم مشروعات إنتاجية ذات جدوى اقتصادية وتوفير وظائف في شركات البترول، فضلاً عن توزيع المشروعات التنموية بعدالة وفق دخل الولايات، وقال المحتجون إنّهم احتسبوا أكثر من سبعة آلاف شهيد و(30) ألف جريح معاق خلال العمليات التي شارك فيها، منهم أكثر من (104) آلاف مجاهد طبقاً للبيان.

وَرَفَعَ المُحتجون، لافتات حَمَلَت رسائل للسُّلطة الانتقالية بإمكانية مشاركتهم في تعمير البلاد، وهدّدوا بأنّهم (ليسوا بطيرٍ مهيض الجناح).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!