اتّجاه لتنقيح خطط واستراتيجيات التعليم بالبلاد

الخرطوم: جمعة عبد الله

كشف وكيل التربية والتعليم د. الطاهر حسن الطاهر، عن اتّجاه لتنقيح خُطط واستراتيجيات التعليم تماشياً مع المرحلة الجديدة، بالتوسع في استصحاب التقنية وتعليم النازحين والمُزارعين ومناطق الحرب والتركيز على الأطفال خارج المدرسة وتعليم النساء والفئات الخاصة، وأوضح أنّ نسبة الأمية بين النساء أكثر من 50%.

وقال الطاهر لدى مُخاطبته الاحتفال باليوم العالمي لتعليم الكبار بالتعاوُن مجلس تعليم الكبار واليونسكو أمس، إنّ طُرق وأساليب التعليم القديمة بَاتَت قَليلَة الجدوى، ونَادَى بأهمية التّوسُّع في استصحاب التقنية، ونوّه إلى أنّ المرحلة المُقبلة تتطلّب وضع تعليم الكبار ضمن القضايا الجوهرية والتّوازُن في التعليم بين الولايات والمناطق، واعتبر أنّ زيادة الإنفاق على التعليم تحدٍ للوزارة في الفترة المُقبلة، وأشار إلى تحول مفهوم تعليم الكبار ليشمل مهارات الحياة.

بدوره، أعلن مُمثل المجلس القومي لتعليم الكبار محمد حماد، عن إحراز السودان تَقدُّماً في تعليم الكبار بدرجتين حسب تصنيف اليونسكو الأخير، وأكّد على إدخال تعليم اللاجئين من الدول التي تُعاني من الحروب والنزاعات في برامج التعليم، وأوضح أنّ اليوم العالمي مُناسبة لاستعراض الإنجازات التي تَحَقّقَت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!