أحداث دامية بأفريقيا الوسطى وإجلاء السودانيين إلى بانقي والخارجية تُتابع

الخرطوم: الصيحة

تشهد مدينة بيراو بجمهورية أفريقيا الوسطى – 65 كلم من الحدود السودانية – اِشتباكات قبلية منذ الجمعة قبل الماضية، بعد مقتل ابن سلطان المدينة. وسقط جرّاء ذلك عددٌ كبيرٌ من القتلى، وأُحرقت العديد من المنازل والمتاجر، وكان من بين الضحايا أحد العاملين المحليين بقنصلية السودان ببيراو، وإثر هذه الأحداث لجأ السودانيون بالمدينة إلى مباني القنصلية، ولا تزال هناك مخاوف من تَعَرُّضهم للهجوم من إحدى المجموعتين المُتقاتلتين.

وقال الناطق باسم وزارة الخارجية السفير بابكر الصديق، إنّ القنصلية السودانية في بيراو تعمل على إجلاء المواطنين السودانيين إلى بانقي بطائرات الأمم المتحدة، وأوضح حسب “الأحداث نيوز” أمس، أنّ الخارجية تُتابع هذه الأوضاع عَن كَثبٍ عَبر سفارتها في بانقي والقنصلية العَامّة في بيروا واللتين تبذلان كُل ما في وسعهما لتأمين وحماية المُواطنين السودانيين بالتعاوُن مع سلطات أفريقيا الوسطى  وقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!