الطب العدلي: بروتوكول للتعامُل مع جثث المصابين بـ”كورونا”

 

 

 

الخرطوم- ابتسام حسن

أكد مدير هيئة الطب العدلي بولاية الخرطوم د. هشام فقيري، أن جثة الطبيب التي أُحضرت من الخارج تم تحنيطها وأصبحت خالية من الميكروبات حسب البروتوكول البريطاني، وبالتالي لا يوجد خطر صحي في نقله للسودان.

وأوضح فقيري في تصريحات أمس، أن معظم الدول تمنع التحنيط ونقل الجثامين عبر الحدود، ولكن بعضها لديها إمكانات حماية عالية من ملابس وبيوت تحنيط بمواصفات سلامة ممتازة، وقال فقيري إن معظم الدول تمنع التحنيط ونقل جثامين وفيات “كورونا بالطيران، ونوه إلى وضع بروتوكول للتعامُل مع الجثث عالية الخطورة مثل جُثث المُصابين بـ”كورونا”، وأكّد أنّ التعامُل مع حالات وفاة المشتبه فيه أو “المؤكدة يتم وفقاً لهذا البروتوكول بإشراف أطباء وفنيين مُدرّبين من الطب الشرعي، وقال فقيري إنّ الجثث عالية الخطورة “لا تُغسل” تفادياً لانتشار العدوى، فضلاً عن عدم توفر مغاسل مجهزة لهذه الحالات، ونوه إلى وضعها في أكياس مخصصة مع رش الكيس بالكلور، وأشار إلى أنها في العادة تُوضع في كيسين.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!