(الدعم السريع) تبسط سيطرتها على الأوضاع بـ(بورتسودان) وإلقاء القبض على متفلتين

بورتسودان: الصيحة الآن

أعلنت قوات الدعم السريع ، سيطرتها على الأوضاع  بمدينة بورتسودان حاضرة ولاية البحر الأحمر ، وكشفت عن إلقاء القبض على عدد من المتفلتين وتسليمهم للشرطة .

وتعيش مدينة بورتسودان منذ الأسبوع الماضي حالة من الرعب والخوف إثر مواجهات بين قبيلتي النوبة والبني عامر أسفرت عن سقوط عدد من القتلى والجرحى .

ووصلت قوة من قوات الدعم السريع صباح أمس (الاربعاء) لاحتواء النزاع بين القبيلتين استجابة لدعوات المواطنين وأطراف النزاع.

وطمأن قائد متحرك قوات الدعم السريع لبورتسودان العميد ركن سيد أحمد فتح الرحمن باستقرار الأوضاع ببورتسودان ،وقال في تصريحات اليوم (الخميس) : الوضع الآن آمن ومستتب تماماً ، وتحت السيطرة، وتم إخماد النيران التي كانت مشتعلة ، وناشد المواطنين بوقف الاقتتال ،ونبذ العصبية والقبلية والالتفات لبناء السودان .

ونقل العميد ركن سيد أحمد  تحايا المجلس السيادي ،مشيراً إلى متابعتهم اللصيقة واهتمامهم الكبير لما يدور في بورتسودان ،وقال : إصابة أي مواطن أو موته فقد للسودان عامة قبل أن يكون فقد لقبيلته أوعشيرته أو أسرته.

ودعا فتح الرحمن المواطنين إلى إعطاء الحكومة الجديدة فرصة لمعالجة الأوضاع وعدم شغلها عن القضايا الأساسية وقال : الناس بتتكلم عن التغيير وعشان التغيير يكون حقيقي نريد من كل مواطن أن يبدأ التغيير من نفسه ويضع السودان نصب أعينه أولاً قبل الالتفات للقبيلة ، وعبّر عن تمنياته بمساعدة المواطنين لهم في بسط هيبة الدولة وحكم القانون .

وأكد فتح الرحمن حرص قوات الدعم السريع على تطبيق القانون ، ودعا إلى إحكام صوت العقل والجلوس (في الواطة) من أجل الصلح ،وقال : جاهزون لمد يد العون ولابد أن تتصالح الناس وترجع ذي أول وأحسن .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!