غرفة الألبان: لا نملك حق تحديد الأسعار الذي يخضع لآلية السوق

 

الخرطوم: الصيحة

أوضح رئيس غرفة منتجي الألبان باتحاد غرف الزراعة والإنتاج الحيواني محمد عثمان كردي، أن الغرفة لا علاقة لها ولا تمتلك حق تحديد أسعار الألبان بأسواق ولاية الخرطوم.

وقال عثمان كردي، في تصريح صحفي: إن أسعار الألبان بولاية الخرطوم تحددها وتتحكم فيها هبوطاً وارتفاعاً آلية السوق وفقاً لحجم وتكلفة الإنتاج، نافياً في هذا الصدد أي تصريح أو إفادات له تشير إلى أن سعر رطل اللبن سيقفز إلى نحو (1000) جنيه، بولاية الخرطوم، منوِّهاً إلى أنه حديث مغلوط، وأشار إلى هناك تحديات كبرى ومعوقات مازالت تواجه قطاع منتجي الألبان بولاية الخرطوم، أدت إلى حدوث انخفاض حاد في حجم الإنتاج من (700) طن، في اليوم في العام 2017م، إلى (200) طن، في العام 2021م، وإلى (150) طناً، فقط، في اليوم –حالياً- مما انعكس على الأسعار بالارتفاع المستمر لسعر الرطل الذي يتراوح الآن ما بين (350) – (450) جنيهاً، للرطل بولاية الخرطوم، كما أشار إلى الارتفاع الحاد في أسعار مدخلات الإنتاج لتغذية الأبقار بسبب ارتفاع سعر الصرف وفتح باب الصادر لمدخلات الإنتاج من الأعلاف المتمثلة في الأمباز والمولاس والردة والفتريتة والبرسيم دون النظر إلى حاجة مزارع الإنتاج في الداخل لتلك المدخلات كأعلاف، منوِّهاً إلى الانخفاض الكبير كذلك في حجم وعدد الأبقار المنتجة بالولاية من (200) ألف في العام 2018م، إلى نحو (80) ألف بقرة، منتجة حالياً.

وأشاد كردي بتفهم وزير الثروة الحيوانية لتحديات ومشاكل القطاع المتعددة وجهوده التي يبذلها لتطوير القطاع نحو الأفضل بإيجاد معالجات لمشاكله رغم ظروف البلاد التي تمر بها، بما يمكِّن منتجي الألبان بالقطاع من الانتقال من مرحلة الخسارة إلى مرحلة تحقيق نذر من الأرباح التي تجعله قطاعاً مشجعاً وجاذباً للمزيد من المستثمرين لزيادة الإنتاج بما يسهم في تحقيق ثبات أسعار الألبان أو انخفاضها بالنسبة للمستهلك.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى