عائشة الفلاتية.. أم كلثوم السودان!!

 

(دو)

عائشة الفَلاتِيّة مغنية سودانية تعتبر أحد أعمدة الغناء في السودان ومن رواد الفن الموسيقي ضمن الرعيل الأول من المغنين السودانيين الذين سجلت لهم الإذاعة السودانية أغان عند نشأتها، كما اشتهرت عائشة بمشاركتها في التوجيه المعنوي للجنود بجبهات القتال في شرق أفريقيا وشمالها، المحاربين في صفوف الحلفاء إبان الحرب العالمية الثانية وتعتبر أيضاً إحدى رائدات العمل الموسيقي النسوي في السودان.

(ري)

ولدت في حي العباسية بمدينة أم درمان في السودان العام 1922م، واسمها بالكامل عائشة موسى أحمد إدريس، وقد لقبت بالفلاتية نسبة إلى مجموعة قبائل الفلاتة السودانية. نشأت عائشة في بيئة دينية فقد تعلّمت في خلوة أبيها قراءة القرآن وحفظه وكان والدها مقرئاً للقرآن الكريم. وكانت عائشة تقرأ ولكنها لا تجيد الكتابة لذلك كانت تحفظ الأغنيات التي تؤلفها وتلحنها بنفسها وقد كانت سريعة الحفظ قادرة على استيعاب التفاصيل.

(مي)

تزوجت عائشة وهي في سن مبكرة وأنجبت ولداً، إلا أن زواجها لم يكتب له النجاح وانتهى بالطلاق لتتفرغ عائشة تماماً لحياتها الفنية وتكرس باقي عمرها في الغناء والموسيقى.. وكانت تحب الغناء منذ صغرها وحفظ نصوص أغنيات كبار الفنانين في عهدها أمثال أحمد المصطفى وحسن عطية ومحمد أحمد سرور وتقلدهم في أدائهم، كما كانت كثيرة الاستماع للأغاني من الراديو، وتمنت أن تغني في الإذاعة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى