النيل الأبيض ..انهيار منازل

 

 

النيل الأبيض: أحمد جبريل  21  اغسطس 2022م

المقينص

في النيل الأبيض عانى مواطنو جنوب النيل الأبيض بمحلية السلام أوضاعاً بالغة السوء بسبب السيول والأمطار التي غمرت قراهم وعزلتهم عن العالم، وقال تقرير صادر عن غرفة الطوارئ الصحية التابعة لوزارة الصحة بالولاية تحصلت     (الصيحة) على نسخة منه أن فرق التقصي والمتابعة رصدت بمحلية السلام منطقة الراوات (٤٦٦) منزلاً، انهارت انهياراً كلياً وعدد (٤٨٣) انهارت جزئياً، وتضررت (١١٠٦) أسرة بقرى البركة ومبروكة أولاد عثمان والحواشات الشرقية وأبودمير أولاد سليم والحواشات الغربية وأم جريبة وقرية دبيكر والروضة والقردود الأحمر والروضة وقرية الدبيبة والجزيرات وأبوضرس وأم دوم ونقل.

فيما غمرت سيول وأمطار في وقت سابق منطقة المقينص التي تبعد نحو من ربك بنحو (146) كيلو متراً، حيث كانت حصيلة الأضرار (٢١٤٠) منزلاً، انهارت انهياراً كلياً و(٧٠٠) منزل،  انهيار جزئي، ونقل تقرير آخر لإدارة الطوارئ التابعة لوزارة الصحة صدر بالأمس، بلاغات بالأمراض المصاحبة لفصل الخريف، حيث سجلت محلية ربك بلاغاً من قرية أبوفروة عن وجود أربع حالات إسهال وعقب التقصي المرضي وإجراء الفحوصات بمستشفى ربك تبيَّن أنها إصابات بالتايفويد.

وبمنطقة أم قدور بمحلية تندلتي تم إبلاغ غرفة الطوارئ عن انهيار (٢٧) منزلاً، انهيار كلي، إضافة إلى انهيار مراحيض ونفوق لعدد (٦٠) من الماشية وغمرت المياه مساحة أراضي زراعية تبلغ (١٢٠) فداناً.وسجلت مناطق المقينص والسبعة بمحلية السلام المتأثرة بالسيول والأمطار حالات للإصابة بالملاريا والدوسنتاريا والإسهالات والتايفويد وبعض أمراض الجهاز التنفسي.

وتبذل وزارة الصحة بالنيل الأبيض عبر فرقها وإدارات الصحة الملحقة بالمحليات مجهودات جبارة للإحاطة بتداعيات الكارثة قبل استفحالها فيما تغيبت المنظمات الأجنبية والوطنية والتأمين الصحي عن دعم وعلاج وإغاثة المتأثرين الذين ناشدوا مجلس السيادة والمنظمات عبر (الصيحة) لإغاثتهم وإقالة عثرتهم.

 

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى