محكمة أمريكية تقضي بالسجن المؤبد على سوداني

الصيحة- وكالات

أصدرت محكمة أمريكية، حكما بالسجن مدى الحياة على السوداني الشفيع راشد سيد أحمد- 33 عاماً.

وسيقضي الشفيع وهو عضو خلية “البيتلز” التابعة لـ(داعش) عقوبة السجن داخل أحد أكثر سجون العالم تحصيناً بعد إدانته بقتل أربعة أمريكيين هم الصحافيَين جيمس فولي وستيفن سوتلوف إضافة إلى عاملَي الإغاثة بيتر كاسيغ وكايلا مولر في سوريا.

ومن المتوقع وفقاً لوسائل إعلام أمريكية نقل الشفيع إلى سجن “سوبر ماكس” أو “أيه دي إكس” بولاية كولورادو والمعروف أيضاً باسم “الكاتراز الروكيز”- في إشارة إلى سجن الكاتراز الشهير في ولاية كاليفورنيا الذي استقبل رجل العصابات الشهير آل كابوني ومجرمين بارزين عالي الخطورة، ويضم السجن بحسب هذه المصادر المدانين بقضايا الإرهاب والمتطرفين العنصريين ورجال العصابات والقتلة وزعماء مخدرات وأولئك الذين يُصنّفون بالأكثر عنفاً وعدوانية بحيث لا يمكن أن يبقوا بين عامة السجناء.

وفي العام 2019م ألقت القوات الكردية في العراق القبض على الشفيع راشد سيد أحمد بعد محاولته الهرب من العراق والعبور إلى تركيا واحتجزته في سجونها شمالي سوريا بطلب من بريطانيا وأمريكا قبل أن يتم ترحيله إلى سوريا ومن ثم تسليمه للجيش الأمريكي الذي نقله إلى الولايات المتحدة توطئة لمحاكمته.

واعترضت بريطانيا على مثول الشفيع الذي يحمل الجنسية البريطانية أمام القضاء الأمريكي.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى