التجارة: هنالك أزمة أخلاق والمواطن يتعامل بالعاطفة

الخرطوم _ الصيحة

قال مدير عام التجارة الداخلية بوزارة التجارة والتموين عبدالباقي عيسى ان مسألة رقابة الاسواق مسؤولية تكاملية والمواطن لديه الدور الأكبر في التعامل مع السلع منتهية الصلاحية ومجهولة المصدر.

وأشار في حديثه لبرنامج (كالآتي) بقناة النيل الأزرق إلى ان هنالك قوانين تنظم حركة السلع، موكدا أن سبب انفلات الاسواق هو خروج وزارة التجارة من قضية مراقبة السلع الاستهلاكية بعد قرارات تحرير الاسعار، وأشار إلى ان هنالك مشكلة في القوانين التي تنظم التجارة الداخلية ، وأكد ان ولاية الخرطوم تعمل بقانون 2012 الخاص بحماية المستهلك، مشيرا الى ان هنالك ازمة اخلاق وتتطلب عقوبات صارمة، وقال ان المواطن يتعامل بالعاطفة ويساهم في انتشار السلع منتهية الصلاحية والمجهولة المنشأ وليس حريصا على حقوقه كمستهلك، مؤكدا أن الفوضى في السلع تتسبب فيها المحليات بسبب عدم تنظيمها للأسواق وعدم التنسيق مع الجهات المعنية، مطالبا بضرورة التوعية للمواطنين في التعامل مع السلع مجهولة المنشأ، مؤكدا تواصل حملات مباحث التموين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى