صرخة من مواطني ود الزاكي بالنيل الأبيض

 

ود الزاكي: إكرام كمال

قال مواطنون بمنطقة ودالزاكي بولاية النيل الأبيض إنها ظلت تعاني من كل الحكومات التي مرت على السودان ولم تجد حظها من التنمية، بل وجدت الإهمال وأن كل المنشآت التي تمت بالمنطقة من الجهد الشعبي لسكان المنطقة .

وقال عبد الله، أحد سكان المنطقة، إن المستشفى التي تم إنشاؤها في عام 1981م، قامت بالجهد الشعبي -أيضاً- وأن المنطقة ومنذ ثلاث سنوات ماضية، تعاني من عدم توفر الخدمات الصحية وعدم وجود كادر طبي مؤهل وشح الأدوية.

فيما أشار عدد من سكانها في حديثهم    لـ(الصيحة) إلى أنهم  يعانون من مشكلة تجمع  مياه الأمطار في الخريف، وقال المواطن السماني محمد علي، الذي تضرَّر منزله من مياه الخريف بأن المحلية كانت تدعمهم دعماً مادياً في السنوات الماضية وتوقف هذا الدعم في هذا العام، وأشار إلى أن المحلية لا تستجيب لمطالبهم وتقرن خدماتها بصرف المرتبات وإذا بقي منها شئ تساعدهم بالقليل، وأشار إلى جمع تبرعات من سكان المنطقة لحفر المجاري لتصريف المياه ومن هذه التبرعات تم ردم الطريق العام لأنه يتضرَّر كثيراً بسبب الأمطار، وقال المواطن نفسه إن منازلهم تضرَّرت كثيراً من هذه المياه ولا يستطيع أحد أن يخرج من منزله عند هطول الأمطار، وقال: إن كثرة المياه الراكدة تتسبب في تجمع البعوض والذباب الأمر الذي أدى إلى انتشار الملاريا والإسهالات، وناشد الجهات المختصة والمحلية بالعمل على تصريف المياه ومكافحة الذباب والبعوض.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى