الجمارك تكشف تفاصيل شخص  حاول تهريب (241) جرام ذهب

 

الخرطوم: محمد موسى        9 اغسطس 2022م 

كشفت تحريات شرطة جمارك مطار الخرطوم تفاصيل مثيرة أمام المحكمة حول توقيفهم شخص بغرفة السلامة الجوية أثناء محاولته تهريب (241) جراماً، أخفاها بمنطقة حساسة من جسده.

وكشف المتحري التابع لشرطة الجمارك عند مثوله أمام محكمة مكافحة الإرهاب (2) بمجمع محاكم الخرطوم شمال برئاسة القاضي محمد سر الختم عثمان، بأنه أبلغ الشاكي تمكن من ضبط سبائك ذهبية تزن (241) جراماً، بحيازة المتهم بمطار الخرطوم الدولي في طريقه لتهريبها إلى دولة الإمارات، موضحاً بأنه وفور ذلك تم استجواب المبلغ وشهود الاتهام ومن ثم القبض على المتهم واستجوابه، وتلى المتحري أقوال المتهم الواردة بيومية التحري ولم يبد عليها أي اعتراض، ولفت المتحري إلى أنه قام باستجواب شهود الاتهام الذين أكدوا له بأن سلطات الجمارك قامت بإجراءات التفتيش الروتينية – إلا أنه لم يتم اكتشاف الذهب الذي بحوزته، لافتاً إلى أن المعروضات تم اكتشافها أثناء وصول المتهم لصالة السلامة الجوية كمحطة أخيرة التي أظهرت شاشة جهاز الفحص (الاكس ري) بها علامات تدل على وجود معدن أو غيره، منبهاً إلى أنه ووقتها تم اقتياد المتهم إلى مكتب التفتيش بالمطار وإخضاعه للتفتيش الدقيق عثر بحوزته الذهب المضبوطات مخبأ بطريقة احترافية داخل منطقة حساسة بجسده، ليتم استخراجها وتبيَّن بأن المعروضات أخفاها المتهم بمناطق حساسه من جسده لتهريبها للخارج، وأوضح المتحري للمحكمة بأنه وفور ذلك تم حجز المعروضات وتدوين إجراءات بلاغ ضد المتهم، مشيراً إلى أنه وفور اكتمال التحريات وجهت النيابة تهماً للمتهم بمخالفة نص المادتين (198،199) من قانون الجمارك لسنة 2010م التي تتعلق بالتهريب إضافة إلى نص المادة (6) من لائحة التعامل بالنقد الأجنبي وإحالة ملف القضية للمحكمة، وقدم المتحري للمحكمة حزمة مستندات عبارة عن أمر حجز الذهب المضبوطات ووزنها وقيمتها بالسوق وعيارها قبلتها المحكمة جميعها كمستندات اتهام. فيما حددت المحكمة جلسة أخرى لمواصلة سماع القضية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى