(الطوارئ الاقتصادية) تبحث موقف الإيرادات بجنوب كردفان

كادُقلي- الصيحة

عَقَدَت اللجنة الفنية للطوارئ الاقتصادية الاتحادية بأمانة حكومة جنوب كردفان اليوم، اجتماعاً ضَمّ الأجهزة التنفيذية للبحث في كيفية تشخيص الواقع الراهن بالولاية المُتعلِّق بالإيرادات والاستغلال الأمثل والاستفادة من الفُرص المُتاحة.

وأكّد أمين عام الحكومة عبد الله عبد الرازق في تصريح صحفي، أنّ الاجتماع بَحَثَ مُجمل القضايا المُهمّة المُختصة بتنمية الموارد والحلول المُقترحة في مجال البنى التحتية المُتمثلة في الأسواق والطُرق، بجانب المصانع والمطارات التي يُمكن استغلالها في إنتاج موارد الولاية، وقال عبد الله إنّ الاجتماع ناقش إحكام التنسيق مع شركات التعدين العاملة بالولاية والحكومة الاتحادية بغرض مُمارسة النشاط التعديني بطريقة تُراعى فيها المسؤولية الاجتماعية والسلامة البيئة، لافتاً الى أن الاجتماع مُثمرٌ ستنعكس نتائجه إيجاباً على إنسان الولاية في مقبل الأيام.

من جانبه، أوضح رئيس الوفد بالإنابة علي محجوب أن الاجتماع تناول مسألة الإيرادات والمشاكل الأساسية التي تحتاج التدخُّل والوقوف فيها، مُشيراً أنّ قضية الحرب أثّرت تأثيراً كثيراً في الإنتاج والإيرادات على الرغم من الإمكانَات المُتوفرة والميزة النسبية للولاية، بجانب الارتباط مع دولة جنوب السودان وقطاع الثروة الحيوانية والغابات التي تتطلّب التنسيق وفك التقاطُعات وتعديل القوانين والسِّياسات للاستفادة منها لحكومة الولاية والمركز.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى