خبير يحذر من تلوث القطاع الزراعي بمعادن الفوسفات

الخرطوم- جمعة عبد الله

حذّر الخبير في قطاع التعدين د. عبد الباقي الجيلاني، من أضرار وخيمة بتلوث القطاع الزراعي بمعادن الفوسفات الموجودة بشمال وجنوب البلاد، فيما اعتبر إنتاج الذهب في السودان لا يقل عن (200) طن في العام بإجمالي قيمة (11) مليار دولار، لكنه قال إن هذه الأمر يفتقر إلى حسن الإدارة، ولفت إلى أن ما نسبته (80%) من إنتاج الذهب يتم عبر التعدين الأهلي.

وقدّم الجيلاني ورقة “الموارد المعدنية في هذه المرحلة، كموارد ناضبة ومساهمتها في التنمية المستدامة” خلال ورشة “منتدى خبراء بلادي” بوكالة السودان للأنباء اليوم، بعنوان “الواقع المأزوم والمستقبل المأمول”، وقال إن (50%) من مساحة السودان تحتوي على موارد معدنية ومثلها موارد نفطية ومياة جوفية، معتبراً أن ذلك يمثل بشريات كبيرة للبلاد إذا وجدت هذه الموارد الاهتمام اللازم، ولفت لوجود كميات كبيرة من معدن الفوسفات في مناطق بشمال وجنوب البلاد أثر بشكل سلبي على القطاع الزراعي وساهم في تلويثه.

ودعا الجيلاني إلى تطوير مصفاة السودان للذهب بإضافة خطوط جديدة لصناعة الحلي والمصوغات والعملات الذهبية، ونوه إلى أن إعادة تصنيع الذهب تكلِّف سنوياً مبالغ طائلة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى