(التوافق الوطني) تشكل لجنة برئاسة مناوي للتواصل مع القوى السياسية

الخرطوم ـ الصيحة

كشفت قوى الحرية والتغيير (التوافق الوطني) عن تشكيل لجنة للاتصال السياسي بقيادة رئيس حركة جيش تحرير السودان وحاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي، وعدد من اللجان الأخرى منها لجنة للتعامل مع أزمة إقليم النيل الأزرق.

وتتكون لجنة الاتصال السياسي التي يرأسها مناوي من عضوية رؤساء التنظيمات المكونة للتوافق الوطني، ومن مهامها التواصل مع كل المكونات السياسية بما فيها مجموعة المجلس المركزي للوصول إلى اتفاق لإخراج البلاد من أزمتها والتوافق على (صيغة دستورية جديدة).

وقال عضو المجلس الرئاسي لمجموعة التوافق الوطني الحاج روما إن اجتماع الهيئة الرئاسية الذي انعقد،الخميس، شكل عددًا من اللجان، منها لجنة للتعديلات الدستورية وأخرى لتشكيل الحكومة ووضع خارطة طريق تحدد فيها شكل الحكومة للفترة الانتقالية وبرنامجها. وأضاف روما أنهم سيطرحون نتائج عمل اللجان لكل القوى السياسية بعد الجلوس معها. وزاد: “سنكشف عن نتائجها تمهيدًا لتشكيل حكومة في فترة لا تتجاوز الأسابيع الثلاثة القادمة”.

وذكر روما إن الاجتماع ناقش “الفراغ الدستوري” الذي تمر به البلاد، موضحًا أنه “لا يوجد مبرر لأن تستمر البلاد في فراغ دستوري لـ(10) أشهر”. وتابع: “هذا الفراغ مضر ولا يمكن أن نسمح للأوضاع بأن تمضي بهذه الوتيرة”.

ومن جهة أخرى، شكل اجتماع المجلس الرئاسي للتوافق الوطني لجنةً لأزمة النيل الأزرق، وسيتحرك وفد إلى النيل الأزرق خلال الـ(24) ساعة القادمة للوقوف على الأزمة.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى