سفير جنوب السودان: حل مشكلة أبيي في تنفيذ “الحريات الأربع”

الخرطوم- الصيحة

أكد سفير دولة جنوب السودان بالخرطوم السفير كاو نك مابير، أن العلاقات بين السودان وجنوب السودان ظلت تشهد تطوراً مستمراً وهي في أحسن حالاتها.

وقال مابير بحسب (سونا) اليوم، إن مسألة تحقيق السلام في البلدين شكّل قضية محورية ويظهر ذلك من خلال اهتمام قيادة البلدين بهذا الأمر.

وفيما يتعلّق بقضية منطقة أبيي قال “في تقديري الشخصي أن حل مشكلة أبيي يكمن في تنفيذ الحريات الأربع وهي وحدها كفيلة لمعالجة الإشكالية”، وأضاف “عندما يكون متاحاً للجنوبي أن يذهب ويقيم في الميرم ويتمتّع بكل حقوقه وكذلك عندما يتاح للسوداني من الشمال أن يذهب ويستقر في أبيي ويتمتّع بكل الحقوق حينها سنجد أنفسنا في الإتجاه الصحيح لمعالجة مشكلة أبيي”.

وجدّد السفير التأكيد بأن جنوب السودان أكثر حرصاً على أن يتحقّق السلام والاستقرار في السودان ويظهر ذلك جلياً من خلال اتفاقية سلام جوبا والجهود التي ظلت تبذلها حكومة جنوب السودان، وبالمقابل نجد أن الحكومة السودانية تلعب دوراً مهماً في تحقيق السلام والاستقرار بدولة جنوب السودان من خلال متابعتها لتنفيذ اتفاقية سلام جنوب السودان.

وأشار إلى أن هنالك عوامل عديدة أثرت سلباً وحالت دون تنفيذ كافة البنود المتفق عليها باتفاق سلام جوبا بعضها عوامل خارجية كجائحة (كورونا) والمتغيرات الإقليمية والدولية التي انعكست سلباً في توفير الدعم المالي ومن العوامل الداخلية، وأوضح أن التحول الذي حدث بالسودان جاء نتيجة للثورة ولم يكن التحول والانتقال بصورة طبيعية مما جعل هنالك صعوبات في توفير الإمكانيات اللازمة لتنفيذ الاتفاقية، بجانب الوضع الذي كان فيه السودان قبل ثورة ديسمبر خصوصاً العقوبات الاقتصادية وتصنيفه ضمن الدول الراعية للإرهاب وغيرها من الأسباب.

وشدّد السفير كاو على ضرورة تفعيل الاتفاقيات الاقتصادية الموقعة بين البلدين خاصةً فيما يتعلق بتبادل السلع التجارية بين الدولتين مما يسهم في الحد من تهريبها مما سيعود يشكل إيجابي لمصلحة الدولتين وشعبي البلدين.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!