إحباط تهريب (120) كيلو من مخدر الكبتاجون

بورتسودان- الصيحة

أعلنت شرطة ولاية البحر الأحمر، إحباط محاولة تهريب كميات كبيرة من مخدر الكبتاجون.

وأوضحت الشرطة في تعميم صحفي، أن شرطة تأمين الموانئ البحرية بمحلية سواكن تمكّنت من إحباط محاولة تهريب نحو (717.000) حبة من مخدر الكبتاجون بوزن (120) كيلو جرام.

وأشارت إلى أن المخدرات كانت في طريقها إلى إحدى دول الجوار عبر ميناء سواكن، وأضافت أن الشحنة عُثر عليها مخبأة داخل شنط بطريقة يصعب اكتشافها وسط شحنة علف برسيم.

وقالت إنه تم فتح بلاغ بالرقم (15) تحت المادة (15) من قانون المخدرات والمؤثرات العقلية بقسم شرطة محلية سواكن، وتم تسليم البلاغ لإدارة مكافحة المخدرات لمزيد من التحري، عطفاً على إرسال المعروضات إلى المعمل الجنائي لفحصها.

وهرع مدير شرطة تأمين الموانئ البحرية العميد شرطة د. القرشي السر السيد، فور تلقيه خبر الضبطية لمدينة سواكن للوقوف عليها وتحفيز التيم القائم على الضبطية.

وأشار مدير شرطة تأمين الموانئ البحرية، إلى أن شرطة المواني البحرية تكثف جهودها المنعية في كشف ومكافحة الجرائم المنظمة، ونوه إلى أن جرائم المخدرات أضحت قضية أمن قومي لخطورتها وتأثيرها السلبي الكبير على المجتمع. وأكد أن خطر المخدرات الداهم يتطلب تكاتف جميع وحدات الشرطة لمحاربتها.

من جانبه، وقف مدير شرطة الولاية اللواء شرطة حقوقي د. عثمان محمد فضل المولى، على إنجاز شرطة تأمين الموانئ البحرية بمحلية سواكن، وثمن الأدوار المقدرة التي تبذلها في تأمين كافة المرافق والمنشآت المينائية باعتبارها شريان الحياة الرئيسي للبلاد.
وأشاد بشكل خاص بالقوة المنفذة للضبطية والمجهودات التي بذلتها في ضبط تلك الكمية الكبيرة من المخدرات رغم محاولة المهربين إخفاءها، وأوضح أن مثل هذه الضبطيات ستسهم بشكل كبير في الحد من تهريب المخدرات من وإلى البلاد، وذكر بأن مكافحة المخدرات تمثل هماً مشتركاً لجميع قوات الشرطة بكافة وحداتها.

يذكر أن مدير شرطة الولاية حفّز القوة التي نفذت الضبطية مادياً ومعنوياً تقديراً لما بذلوه من جهد في كشف ومنع عملية تهريب المخدرات.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى