“أوتشا” تورد إحصائيات صادمة عن الأوضاع في السودان

الخرطوم- فرح أمبدة

أورد مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية “أوتشا”، في أحدث تقرير له، إحصائيات صادمة عن الوضع الإنساني والصحي والأمني في السودان، مؤكداً أنها وفي مجملها آخذة في التدهور.

وتحدّث التقرير الذي تحصلت (الصيحة) نسخة منه، عن عدد القتلى والفارين من ديارهم بسبب النزاعات الأهلية خلال النصف الحالي من العام.

وقال التقرير إن الصراع تسبب في قتل (179) شخصاً وإصابة (196) آخرون، فيما تم الإبلاغ عن (129) حادثة أمنية (نزاع محلي وهجمات مسلحة) في جميع أنحاء البلاد، (28%) منها خلال الشهر المنصرم، ونزوح (84.758) شخصاً في أجزاء مختلفة من البلاد “ووقعت غالبية الحوادث الأمنية في محلية كرينك بولاية غرب دارفور”.

واشار التقرير إلى تمدّد ما أسماه “الفاشيات المتعددة” للأمراض المعدية في جميع أنحاء البلاد وفقاً لآخر تحديث من منظمة الصحة العالمية، وذكر بأن هناك (2128) حالة يشتبه في إصابتها بالتهاب الكبد E، بما في ذلك (24) حالة وفاة مرتبطة، و(1118) حالة إصابة بحمى الضنك، بما في ذلك أربع وفيات و(2163) حالة حصبة، بما في ذلك (13) حالة وفاة، و(431.325) حالة ملاريا، بما في ذلك (23) حالة وفاة تم الإبلاغ عنها في جميع أنحاء البلاد.

ونبّه التقرير إلى المخاطر الإضافية التي تنجم عن دخول الخريف، وقال “بدأت الأمطار هذا العام في وقتٍ مبكر في بعض الولايات بما في ذلك جنوب كردفان، مما أدى إلى نزوح 1020 شخصاً في مايو”.

ونقل التقرير عن الهيئة الحكومية الدولية للتنمية (إيقاد) التكهّن بأن تكون توقعات هطول الأمطار في الفترة من مايو إلى يوليو المقبل أعلى من المعتاد في معظم أنحاء البلاد، ما قد يؤدي إلى حدوث فيضانات في بعض المناطق وإلحاق أضرار بالمحاصيل والبنية التحتية.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى