مناوي يختتم زيارته لإقليم دارفور ويعود براً

الخرطوم- الصيحة

اختتم حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي ووفد حكومته، زيارته إلى ولاية شرق دارفور، وكان في وداعه والي الولاية محمد آدم وأعضاء حكومته ولجنة الأمن بالولاية.

وفي طريق عودته للخرطوم براً، وقف الحاكم ووفده بولاية غرب كردفان وكان في إستقباله بمدخل مدينة الفولة حاضرة الولاية الوالي ونائبه ولجنة أمنه والإدارة الأهلية وأطراف العملية السلمية.

ومنها توجه إلى ولاية شمال كردفان وأيضاً استقبلته لجنة الأمن بالولاية، وعبر الحاكم عن سعادته بزيارة إقليم كردفان، وقال إن مدينة الأبيض لها تاريخ حافل، وأشار إلى دورها في معركة شيكان، وأضاف “ما لفت نظري البنى التحتية والمعمار بالولاية”، متمنياً أن تحذو دارفور حذو كردفان، ولفت إلى أن دارفور تتمتّع بموارد غنية إلّا أن الصراعات والحروبات والإقصاء المتعمّد من قبل الحكومات المتعاقبة تسبّب في تأخر تنمية الإقليم، وتابع “سنعمل من أجل أن تصبح دارفور رائدة في التنمية والأعمار والاستقرار”.

ووقف أيضاً بمدينة بارا، وأكد أن لها تاريخ قديم وعظيم.

وكان مناوي افتتح خلال زيارة شرق دارفور، عدداً من المشروعات بالضعين، وترأس افتتاح وختام مؤتمر الإدارة الأهلية الأول الذي استمر لمدة يومين، وناقش قانون الإدارة الأهلية وكيفية تكوين مجلس للإدارة الأهلية.

كما التقى أعيان الولاية واستمع لمشاكلهم، وتلمس مطالب أهالي بعض القرى أثناء عبوره لمحلية عديلة التي استقبلته بالتراث والغناء ترحيباً بالسلام وزيارته للمحلية، وتعهّد بتوفير الخدمات الأساسية، مبشراً بمشروعات تنموية وخدمية تصب في مصلحة الإقليم.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!