وزير المعادن يتّهم السياسيين بـ”الأنانية والإقصاء” وازدواجية المعايير

الخرطوم- الصيحة

اتّهم وزير المعادن محمد بشير أبو نمُّو القيادي بحركة جيش تحرير السودان، السياسيين بازدواجية المعايير، وقال إنّ إحدى الإشكالات الحقيقية في السودان هي غياب الوجدان المشترك في التعاطي مع القضايا الإنسانية والوطنية.

وانتقد أبو نمُّو خلال مُعايدته للعاملين بالشركة السودانية للموارد المعدنية المحدودة، عدم خروج مواكب أو تظاهرات في الخرطوم تُندِّد بفشل الحكومة في حماية المدنيين الأبرياء والعُزّل في ولاية غرب دارفور، وتُدين مقتل أكثر من (200) مواطن لقوا حتفهم في نهار رمضان بمدينة كرينك، وقال إن السلوك السياسي القائم على الإقصاء والأنانية وعدم تحمُّل الآخر والازدواجية في المعايير هو أهم أسباب الأزمة السياسية التي تمر بها البلاد حالياً، مُؤكِّداً أنّ السودان للجميع وليس حكراً لبيوتات وأحزاب محددة، وأبان أبو نمُّو أنّ الابتعاد عن الإقصاء والأنانية والاتفاق على القضايا والأهداف المشتركة والإحساس بالآخر وإعلاء قيمة الوطن والحفاظ على المصالح العليا للبلاد على حساب مصالح الأفراد هي السبيل الوحيد لمعالجة الأزمة السياسية التي تواجهها البلاد.

انضم لقروب الصيحة على واتساب اضغط هنا


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: عذرا المحتوى لا يمكن نسخه !!